fbpx
أخبار

بيانات إدانة كردية للقصف التركي على “تل رفعت” ودعوات لتدخل دولي

طالبت "الإدارة الذاتية" التابعة للوحدات الكردية كلاً من روسيا والولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي بالتحرك لمواجهة الهجمات التركية على المناطق السورية.

ورداً على المجزرة التي ارتكبتها القوات التركية يوم أمس في بلدة “تل رفعت”، دعت “الإدارة الذاتية” المنظمات الحقوقية الدولية والأممية، وجميع القوى الفاعلة الحريصة على تطبيق القانون في العالم، بالتدخل العاجل لإيقاف القوات التركية عن ارتكاب الجرائم بحق المدنيين وفق البيان الذي أصدرته “الإدارة الذاتية” تعبيراً عن استنكار القصف التركي.

ووصف البيان القصف التركي أمس، أنه مجزرة وجريمة بشعة بحق الأطفال وبحق النازحين ترتقي إلى مستوى التطهير العرقي، وتندرج ضمن سلسلة من جرائم الحرب والإبادة الجماعية التي تنتهجها تركيا بحق السوريين، وفقاً للبيان.

بدوره أصدر “مجلس سورية الديمقراطية” بياناً منفصلاً دعا فيه الحكومة السورية والقوات الروسية المتواجدة في شمال شرق سورية، إلى اتخاذ التدابير اللازمة لمنع الاعتداءات التركية بشكل فوري، كما ناشد البيان المجتمع الدولي ودول التحالف للضغط على الحكومة التركية لوقف اعتداءاتها وإدانة هذه الاعتداءات الإجرامية بحق المدنيين.

بيان “مسد” وصف الدعوات التركية لإنشاء “منطقة آمنة” بأنها حجج لا علاقة لها بالأمان والاستقرار، بل طريقة للبحث عن “منطقة أمنية تمارس فيها تركيا القتل والدمار، وفقاً للبيان الذي أعاد التأكيد على أن تركيا تمتلك ما وصفه بالمشروع الاحتلالي الكبير لمناطق شمال شرق سورية.

وأدان البيان القصف التركي على بلدة “تل رفعت” أمس، معتبراً أنه جاء في إطار السياسة التركية لترويع السكان وتخويفهم وإرهابهم من أجل النزوح عن مناطقهم لاستكمال عملية التغيير الديمغرافي والتطهير العرقي الذي تنتهجه الحكومة التركية، على حد تعبير البيان.

يذكر أن القوات التركية قصفت يوم أمس بلدة “تل رفعت” شمال حلب، ما أدى إلى خسارة /8/ أطفال ورجلين حياتهم وإصابة عدد من الأطفال والمدنيين بجروح متفاوتة، فيما قالت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن عدداً كبيراً من الضحايا هم من نازحي “عفرين” الذين نزحوا في وقت سابق جرّاء الهجمات التركية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق