أخبار

الأمم المتحدة تطالب “إسرائيل” بالانسحاب من الجولان السوري

طالبت الجمعية العامة للأمم المتحدة في قرار جديد لها، يوم الأربعاء، "إسرائيل" بمغادرة الجولان السوري المحتل من قبلها.

ونقلت مصادر إعلامية، مجريات اجتماع الجمعية الذي تم خلاله التصويت من قبل /91/ دولة على قرار مغادرة “إسرائيل” للجولان، في حين رفضت /9/ دول القرار، وامتنعت /65/ دولة عن التصويت.

وطالب القرار “إسرائيل” بمغادرة كل الأراضي السورية في الجولان حتى خط الرابع من تموز 1967، وذلك تنفيذاً لقرار مجلس الأمن الدولي السابق، معتبراً أيضاً أن “قرار إسرائيل الصادر عام 1981، الذي بسطت به سيطرتها على الجولان باطلاً ولاغياً”.

وتسيطر “إسرائيل” على ثلثي مساحة الجولان السوري منذ حرب 1967، حيث خاضت سورية العديد من المعارك السياسية، وما تزال تخوض، من أجل إجبار “إسرائيل” على الانسحاب منه، وكانت آخر المفاوضات السياسية عام 2000، قبل أن تتوقف حتى عام 2008، حيث قررت “إسرائيل” الانسحاب منه، قبل أن تتنصل من قرارها، وتستمر في احتلالها، لتعود بعد ذلك وتعلن ضمها إدارة الجولان إليها بمباركة أمريكية، الأمر الذي قوبل برفض شعبي كبير من قبل سكان الجولان بشكل خاص والسوريون بشكل عام.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق