أخبار

اليابان تقدم منحة مالية عاجلة لمناطق شمال شرق سورية

أعلنت الحكومة اليابانية عبر موقع سفارتها في دمشق عن قرارها "تقديم منحة مالية عاجلة قدرها /14/ مليون دولار لمناطق شمالي وشرقي سورية، نتيجة الأزمة الإنسانية في تلك المناطق".

وبحسب بيان السفارة فإن “المنحة المالية ستكون على شكل مساعدات إنسانية في مجالات الصحة والخيم والمأوى والأغطية الشتوية والنظافة، علماً أن المنحة ستقدم عبر المنظمات الأممية المعنية بالشأن الإنساني”.

وتوقعت اليابان أن يستفيد من هذه المنحة أكثر من /500/ ألف شخص يستفيدون أيضاً من خدمات صحية، مع التأكيد على أن “الحكومة اليابانية ستتواصل مع المجتمع الدولي بغية حل الأزمة السورية عبر تحسين الوضع الإنساني في سورية وتحقيق تقدم في العملية السياسية وفق المقررات الدولية”.

وفي السياق ذاته، أكدت الصين بدورها، على لسان نائب وزير خارجيتها شياو دونغ، أنها “ستستمر في دعمها لسورية عبر تقديم المساعدات والدعم الاقتصادي لها، حفاظاً على المصالح المشتركة لكلا البلدين”.

وجاء كلام نائب وزير الخارجية الصيني أثناء لقاءه مع المستشارة السياسية والإعلامية في الرئاسة السورية بثينة شعبان، في بكين، لينوه “بحرص الصين على المشاركة الفاعلة في عملية إعادة الإعمار، وتطلعها إلى المزيد من التعاون والتشارك في هذا المجال”.
وكان موضوع إعادة الإعمار وتقديم المساعدات الإنسانية من ضمن المواضيع التي تم التطرق إليها خلال الجوالة الرابعة عشر من اجتماعات “أستانا” التي تمت يوم الأربعاء الماضي، حيث شددت روسيا على “الحاجة إلى زيادة المساعدات الإنسانية لجميع السوريين في جميع أنحاء البلاد دون أي تمييز أو تسييس أو شروط مسبقة”.

ودعت روسيا أيضاً “المجتمع الدولي والأمم المتحدة والوكالات الإنسانية التابعة لها إلى تعزيز المساعدة المقدمة لسورية في عملية إعادة إعمار البنى التحتية، بما فيها إمدادات المياه والكهرباء والمدارس والمستشفيات إضافة إلى الإجراءات المتعلقة بنزع الألغام وفقا للقانون الإنساني الدولي”.

يذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية وخلال السنوات الماضية، التي شهدت تغيرات كبيرة في خارطة السيطرة لصالح الدولة السورية، ما تزال تمارس ضغوطها على مختلف الدول العربية والأجنبية لمنعها من المشاركة في عمليات إعادة الإعمار بسورية، تزامناً مع فرضها حصاراً اقتصادياً شديداً، طال أيضاً الدول الداعمة لسورية كروسيا وإيران.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق