أخبار

مجلس الشعب السوري يصادق على عقود لتنقيب النفط من قبل شركتين روسيتين

صادق مجلس الشعب السوري على /3/ مشاريع قوانين متضمنة عقود للتنقيب عن النفط من قبل شركتين روسيتين، هما "ميركوري" و"فيلادا".

وتأتي المصادقة على المشاريع بعد إبرام وزارة النفط والثروة المعدنية الشهر الماضي /3/ عقود مع الشركات الروسية في مجال النفط والغاز، على هامش معرض دمشق الدولي.

وتتضمن العقود مجال المسح والحفر والإنتاج في القطاع النفطي والغازي، وذلك بالمنطقة الوسطى والمنطقة الشرقية من سورية.

وكانت روسيا اعلنت مؤخراَ أن “شركات روسية تدرس إمكانية إعادة تأهيل حقول نفط وغاز، وصيانة مصافي النفط في سورية، مع انطلاق أعمال التنقيب والاستكشاف عن موارد الطاقة في البر والبحر في البلاد“.

وتسعى وزارة النفط والثروة المعدنية بمساعدة روسيا، للوصول إلى إنتاج “219 ألف برميل نفط و24.5 مليون متر مكعب من الغاز يومياً”، بحسب تصريحات رسمية سابقة.

يذكر أن سورية تعاني من أزمة محروقات تتفاوت درجة شدتها بين الحين والآخر، وذلك نتيجة فرض أمريكا حصاراً اقتصادياً عليها، مع الضغط وإجبار بعض الدول الأوروبية والعربية أيضاً على عدم التعامل مع سورية، مهددةً الرافضين بعقوبات اقتصادية تطالهم أيضاً.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق