أخبار

“ترامب” يوقّع على قانون “قيصر” لفرض مزيد من العقوبات على السوريين

وقّع الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" قانون "قيصر" المتعلق بفرض عقوبات اقتصادية جديدة على سورية.

وأصبح القانون الأمريكي الجديد ساري المفعول رسمياً بعد توقيع “ترامب” الذي أعقب تصويت أعضاء “الكونغرس” الأمريكي بقسميه النواب والشيوخ بالموافقة، وبأغلبية الأصوات على مشروع القانون، الذي تم إلحاقه بميزانية وزارة الدفاع الأمريكية للعام المقبل.

وزير الخارجية الأمريكية “مايك بومبيو” أكّد في تغريدة له عبر تويتر أن “ترامب” وقّع على القانون، الذي يحمل اسم قانون “قيصر لحماية المدنيين”، واصفاً ذلك بالخطوة المهمة، وتجاهل بالمقابل الأثر السلبي لهذه العقوبات على المدنيين في الداخل السوري وظروفهم المعيشية والاقتصادية.

وينص القانون على معاقبة أي شخص أو شركة أو كيان يتعامل مع الحكومة السورية أو يستثمر في الداخل السوري، سواءً كان هذا الطرف أمريكياً أم لا، وذلك عبر الحجز على ممتلكاته وأمواله في “الولايات المتحدة” ومنع أي جهة أمريكية من التعامل معه، كما يتيح قانون “قيصر” لوزير الخزانة الأمريكي أن يدرس خلال /180/ يوماً وضع مصرف سورية المركزي، وذلك لفرض مزيد من العقوبات ضده بوصفه “مؤسسة لغسيل الأموال” كما ورد في القانون.

وتلعب حزمة العقوبات الأمريكية الجديدة دوراً سلبياً في عرقلة عمليات الاستثمار وإعادة الإعمار في سورية، حيث سيتم استهداف الشركات الأجنبية في محاولة لبث الخوف فيها من ناحية المشاركة في إعادة الإعمار وإعادة نهوض الاقتصاد السوري الذي يحاول التعافي من تأثيرات سنوات الحرب الماضية، وذلك بعد أن استعادت الدولة السورية السيطرة على معظم مساحة البلاد وأعادت تأمين غالبية المدن والمحافظات السورية.

وتأتي العقوبات الاقتصادية في محاولة جديدة من “واشنطن” لعرقلة إنهاء الأزمة السورية واستعادة الحياة الطبيعية للمواطنين، وذلك تحت شعار “حماية المدنيين”، في حين تستهدف تلك العقوبات المدنيين بشكل مباشر بغية فرض السيطرة الأمريكية على مصيرهم، بعد أن لعبت “الولايات المتحدة” دوراً أساسياً في سفك دماء السوريين وتدمير المدن السورية إضافة إلى سرقة الموارد النفطية من حقول شمالي شرق سورية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق