احصائيات كورونا حول العالم

1,431,706 العدد الكلي
82,080 الوفيات
302,150 حالات الشفاء
أخبار

أول الردود على اغتيال “سليماني”.. إيران تصفع أمريكا وتهاجم قاعدة عسكرية لها في العراق بالصواريخ

وجّهت إيران فجر اليوم الأربعاء، صفعة موجعة للولايات المتحدة الأمريكية، من خلال تنفيذها هجوماً صاروخياً استهدف قاعدة "عين الأسد" في العراق التي تتواجد ضمنها أعداد كبيرة من القوات الأمريكية، إلى جانب قاعدة عسكرية أمريكية في أربيل شمال البلاد.

ووفق ما أعلنه التلفزيون الرسمي الإيراني صباح الأربعاء، فإن ما لا يقل عن /80/ جندياً أميركياً “قتلوا جراء الهجوم الصاروخي الإيراني على قاعدتين تضم قوات أميركية في العراق”، فيما أشارت مصادر إيرانية إلى عدم اعتراض أي صاروخ إيراني، مؤكدة أن أضراراً جسيمة لحقت بطائرات هليكوبتر أميركية وعتاد عسكري، وخاصة في قاعدة عين الأسد بمحافظة الأنبار غرب العراق.

كما نقل التلفزيون الإيراني عن مصدر في الحرس الثوري قوله: “إن إيران ترصد 100 هدف آخر في المنطقة إذا اتخذت واشنطن أي إجراءات للرد”، مشيراً إلى أن “الهجوم الصاروخي تم تنفيذه انتقاماً لاغتيال قائد فيلق القدس قاسم سليماني خلال الغارة الأميركية التي حدثت قرب مطار بغداد يوم الجمعة الماضي”.

وأطلق الحرس الثوري الإيراني على عملية استهداف القاعدتين الأمريكيتين اسم “الشهيد سليماني”، في حين أفادت مصادر متطابقة لـ “مركز سورية للتوثيق” بأن الهجوم الإيراني تم تنفيذه من خلال عشرات الصواريخ من نوع أرض- أرض، كصواريخ “قيام”، و”ذو الفقار” البالستية وبمدى وصل إلى /800/ كيلومتر.

من جانبها اعترفت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” بأن الهجوم الصاروخي الإيراني استهدف قاعدتي عين الأسد وأربيل، مشيرة إلى أن إيران أطلقت أكثر من /12/ صاروخاً بالستياً على القاعدتين اللتين تتمركز فيهما قوات أميركية.

وفي أول رد فعل من الرئيس الأمريكي، غرّد ترامب على موقع التواصل “تويتر” بالقول: ” كل شيء على ما يرام، إطلاق صواريخ من إيران على قاعدتين عسكريتين في العراق، نقيم الآن الخسائر والأضرار التي حدثت”.

من جانبه قال المرشد الأعلى في إيران “آية الله علي الخامنئي”: “تم توجيه صفعة لأمريكا فجر اليوم والانتقام أمر آخر”، مؤكداً أن تواجد أمريكا في المنطقة يجب أن ينتهي، في حين أشار رئيس هيئة الأركان الإيرانية اللواء “محمد باقري” إلى أن “الوقت قد حان لكي يدرك ساسة الولايات المتحدة المجرمين مستوى قدرات الجمهورية الإسلامية الإيرانية على مساحة واسعة من العالم وأن يعملوا وفق نهج مبدأي ويسحبوا قوات جيشهم الإرهابي من المنطقة بسرعة”.

يذكر أن الضربة الإيرانية للقاعدتين الأمريكيتين، تم تنفيذها في التوقيت ذاته الذي نفّذت فيه الولايات المتحدة عملية استهداف الجنرال “قاسم سليماني” و”أبو مهدي المهندس”، حيث بدأ إطلاق الصواريخ الإيرانية مع حلول الساعة /1.20/ فجراً.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق