أخبار

قتلى وجرحى من القوات التركية في انفجار مفخخة بريف رأس العين

انفجرت سيارة مفخخة اليوم في قرية "الأربعين" بريف "رأس العين" شمالي غرب الحسكة والواقعة تحت سيطرة القوات التركية والفصائل المدعومة تركياً.

وأفادت مصادر محلية لـ “مركز سورية للتوثيق” أن السيارة المفخخة استهدفت تجمعاً لعناصر القوات التركية والفصائل الموالية لها في قرية “الأربعين”، حيث أسفر الهجوم عن مقتل عدد منهم وإصابة آخرين بجروح بليغة.

وأضافت المصادر أن سيارات الإسعاف المرافقة للقوات التركية نقلت المصابين من الجنود الأتراك إلى الأراضي التركية لتلقي العلاج في مستشفياتها، مشيرةً إلى أنه لم تُعرف الحصيلة النهائية للخسائر بعد، فيما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجير.

ويأتي انفجار اليوم في ظل تصاعد الفوضى الأمنية في مناطق سيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها شرق الفرات، من انفجارات واغتيالات وضرب للأهداف العسكرية والمدنية، حيث فشلت القوات التركية في ضبط الأوضاع الأمنية في مناطق سيطرتها، رغم إعلانها عن إنشاء نقاط أمنية وحواجز تفتيش للحد من التفجيرات، إلا أن عمليات الاستهداف والتفجير لا زالت مستمرة.

وتتهم وزارة الدفاع التركية وحدات “حماية الشعب” الكردية بالوقوف وراء التفجيرات، إلا أن وحدات الحماية لا تعترف بمسؤوليتها عن العمليات، فيما تقول مصادر محلية أن تعدد الأطراف المتنازعة من الفصائل المدعومة تركياً فيما بينها إلى خلايا “داعش” النائمة إلى وحدات الحماية، يجعل من الصعب معرفة الجهة المسؤولة عن التفجيرات بشكل حاسم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق