أخبار

الجيش السوري يفتتح /3/ معابر إنسانية لخروج المدنيين من إدلب

كشفت مصادر ميدانية لـ "مركز سورية للتوثيق" أن الجيش السوري سيفتتح غداً /3/ معابر إنسانية لخروج المدنيين من مناطق سيطرة المسلحين نحو مناطق الدولة السورية.

وأوضحت المصادر أن الجيش السوري سيفتح معبراً في منطقة “الحاضر” بريف حلب الجنوبي، ومعبراً في “أبو الضهور” شرقي إدلب، ومعبراً في بلدة “الهبيط” بريف إدلب الجنوبي، لاستقبال المدنيين الراغبين بالخروج، حيث تم تجهيز كوادر طبية وفرق من متطوعي الهلال الأحمر السوري وممثلين عن مركز المصالحة الروسي في سورية لتقديم المساعدات الغذائية والطبية العاجلة للمدنيين.

وجاء ذلك بعد إعلان مركز المصالحة الروسي التوصل لاتفاق مع الجانب التركي لوقف إطلاق النار في إدلب اعتباراً من منتصف ليلة غد الأحد، وذكر رئيس مركز المصالحة الروسي اللواء “فلاديمير بورينكوف” أن التهدئة بدأت بالفعل منذ ظهر الخميس الماضي، إلا أن الفصائل المسلحة استمرت في هجماتها، وسجّل المركز /16/ خرقاً للتهدئة على يد المسلحين بحسب “بورينكوف“.

ويأتي الاتفاق الروسي التركي على وقف إطلاق النار في مناطق “خفض التصعيد” في إدلب، بعد أن تمكّن الجيش السوري من بسط سيطرته على أكثر من /320/ كم في ريف إدلب الجنوبي الشرقي، وسط انهيار في صفوف مسلحي “جبهة النصرة” وحلفائها.

وكان سبق للجيش السوري قبل أشهر أن أوقف عملياته العسكرية بشكل مؤقت لإتاحة الفرصة أمام المدنيين للخروج من مناطق سيطرة المسلحين، إلا أن عناصر “النصرة” منعوا آنذاك، المدنيين بقوة السلاح من التوجه نحو مناطق سيطرة الجيش السوري واستهدفوا المعابر الإنسانية بالقذائف.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق