أخبار

الدفاع الروسية:/18/ خرقاً من قبل المسلحين لاتفاق وقف إطلاق النار بين روسيا وتركيا في إدلب

أعلنت وزارة الدفاع الروسية عن تسجيل /18/ خرقاً من قبل المجموعات المسلحة لاتفاق وقف إطلاق النار الأخير الموقع يوم الخميس بين كل من روسيا وتركيا.

وبيّن مركز المصالحة الروسية في حميميم أن “الجيش السوري أوقف عملياته العسكرية في إدلب يوم 9 -1-2020 بموجب اتفاق لوقف إطلاق النار بين روسيا وتركيا، لكن المسلحين في المنطقة واصلوا هجماتهم على نقاط الجيش السوري”.

وأكد المركز أن “التشكيلات المسلحة غير الشرعية لم تتخل عن قصف مواقع القوات المسلحة للجمهورية العربية السورية والبلدات السكنية المسالمة، بعمل استفزازي أجبر عناصر الجيش على الرد عليهم“.

وأوضح المركز التابع لوزارة الدفاع الروسية بأنه تم “تسجيل /18/ حالة قصف من قبل المجموعات المسلحة على مواقع الجيش السوري في منطقة إدلب لخفض التصعيد”.

وكانت روسيا أعلنت يوم الجمعة في بيان لها “التوصل لاتفاق مع تركيا لوقف إطلاق النار في منطقة إدلب لخفض التصعيد اعتباراً من الساعة الثانية ظهراً من يوم الخميس 9-1-2020، مع إيقاف الجيش السوري عمليته العسكرية في المنطقة”.

وأتى الإعلان عن وقف إطلاق النار بعد اجتماع كل من الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان، يوم الأربعاء الماضي، وتأكيدهما على “ضرورة تطبيق الاتفاقات بين الطرفين حول سورية وسعيهما إلى مكافحة الإرهاب والتصدي للانفصاليين والحفاظ على سيادة البلاد ووحدة أراضيها“.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق