أخبار

اعتداءات “إسرائيلية” جديدة باتجاه الأجزاء الجنوبية من سورية.. ودفاعات الجيش السوري تتصدى لها

نجحت وحدات الجيش السوري فجر اليوم الخميس، في التصدي لهجوم عنيف بالصواريخ، نفّذته القوات "الإسرائيلية" باتجاه الأجزاء الجنوبية الغربي من سورية، وتمكنت من إسقاط معظم الصواريخ المعادية.

وأفاد مصدر عسكري سوري في بيان صدر صباح اليوم بأن “وسائط دفاعنا الجوي تصدت فجر اليوم الخميس الواقع في 6/2/2020 لموجتين من العدوان الجوي، بدأت الموجة الأولى في تمام الساعة 1,12 واستهدفت بعض مواقعنا العسكرية في محيط دمشق، وبدأت الموجة الثانية في تمام الساعة 1,41 واستهدفت مواقع عسكرية في محيط درعا والقنيطرة وريف دمشق بعدد من الصواريخ التي أطلقتها الطائرات الحربية الإسرائيلية من فوق جنوب لبنان والجولان المحتل”.

وأضاف المصدر العسكري بالقول: “إن يقظة رجال دفاعنا الجوي ساهمت في تدمير أعداد كبيرة من الصواريخ المعادية وأسفر العدوان عن إصابة ثمانية مقاتلين بجراح وأضرار بالماديات وتمت متابعة النتائج والتداعيات على مدار اللحظة“.

وأردف المصدر: “إن القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة تؤكد أن هذا التصعيد العدواني الإسرائيلي لن يتمكن من إنقاذ التنظيمات الإرهابية المسلحة التي تنهار في إدلب وغرب حلب تحت ضربات رجال الجيش العربي السوري”.

وتأتي تلك الاعتداءات “الإسرائيلية” في وقت يشهد تقدماً سريعاً وملحوظاً للجيش السوري على مختلف جبهات ريفي محافظتي حلب وإدلب، على حساب تراجع وانكسار التنظيمات المسلحة التي يتقدمها تنظيم “جبهة النصرة” (هيئة تحرير الشام) المدرج على لائحة الإرهاب الدولي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق