أخبار

الجيش السوري يتقدم نحو السيطرة على كامل طريق “حلب-دمشق” الدولي

تابع الجيش السوري تقدمه على محاور القتال في ريف حلب الجنوبي الغربي وسيطر على بلدة "الزربة" الاستراتيجية الواقعة على طريق "حلب-دمشق" الدولي.

وتمكن الجيش السوري من التقدم باتجاه الطريق الدولي بعد معارك عنيفة مع مسلحي “جبهة النصرة” والفصائل التكفيرية المتحالفة معها، مسيطراً على قرى “تل حدية” و”كسيبة” و”البرقوم” و”البوابية” ومنطقة الإيكاردا في محيط الطريق الدولي وسط انهيارات في صفوف المسلحين.

وأحرز الجيش السوري تقدمه بعد أن سيطر أمس على تلة “العيس” الاستراتيجية جنوب حلب ومحاصرته نقطة المراقبة التركية المتواجدة فيها، لتكون سادس نقطة مراقبة تركية تقع تحت حصار الجيش السوري في أرياف حماة وإدلب وحلب.

اشتباكات ليلية خاضها الجيش السوري مع المسلحين كبّدتهم خسائر فادحة في العناصر والعتاد وفق ما نقلت مصادر ميدانية لـ”مركز سورية للتوثيق” مشيرة إلى أن الإسناد المدفعي والصاروخي لقوات الجيش حقق إصابات مباشرة في صفوف المسلحين وأوقع العشرات منهم بين قتيل وجريح.

إلى ذلك فقد حقق الجيش السوري تقدماً مباغتاً شمال غرب مدينة “سراقب” باتجاه مطار “تفتناز” الذي نشرت فيه “تركيا” قوات عسكرية جديدة، حيث سيطرت وحدات الجيش على بلدة “طلحية” الواقعة على مشارف المطار وأصبح على بعد /3/ كم من المطار، وذلك بعد خوض معارك عنيفة مع مسلحي “النصرة” وحلفائها.

مصادر مطّلعة أكّدت لـ”مركز سورية للتوثيق” أن عمليات الجيش السوري مستمرة حتى بسط السيطرة على كامل طريق “حلب-دمشق” الدولي وتأمينه من جهتيه الشرقية والغربية، وإبعاد مسلحي “النصرة” وحلفائها عن نطاق استهداف أحياء حلب الغربية بقذائف الهاون والصواريخ التي تسببت بعدد كبير من الضحايا المدنيين في الأعوام الماضية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق