أخبار

“أردوغان” يكشف عن خطواته المقبلة في إدلب شمال سورية

كشف الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" عن الإجراءات التي ستتخذها بلاده بشأن الأحداث الجارية في إدلب، وذلك خلال كلمة ألقاها أمام الكتلة النيابية لحزب "العدالة والتنمية".

وقال “أردوغان” بأن: “القوات التركية ستستهدف الجيش السوري في حال جدّد استهدافه للقوات التركية، مشيراً إلى أن استهداف الجيش السوري سيتم حتى خارج المناطق المشمولة باتفاق “سوتشي” كمناطق (خفض تصعيد) في محافظة إدلب”.

وذكر الرئيس التركي أن الطائرات السورية “لن تتمكن من التحليق بحرية في أجواء إدلب كما كانت في السابق”، دون أن يوضّح ما إذا كانت القوات التركية ستستهدف الطيران السوري بشكل مباشر أو أنها ستزوّد مسلحي “جبهة النصرة” وحلفائها بأسلحة مضادة للطيران، سيما وأن يوم أمس الثلاثاء كان شهد سقوط طائرة مروحية سورية أثناء تحليق فوق بلدة “النيرب” بريف إدلب خلال التصدي لهجوم المسلحين الذي شاركت فيه قوات تركية.

الرئيس التركي أشار في كلمته إلى أن بلاده لن تبقى صامتة حيال ما يحدث في إدلب، لافتاً إلى أن لا أحد سيكون بمأمن في مكان تمّ فيه استهداف جنود أتراك، مجدداً مطالباته بانسحاب الجيش السوري إلى ما وراء نقاط النقاط التركية مع نهاية الشهر الجاري.

واتهم “أردوغان” الجيش السوري باستهداف المدنيين بدعم روسي، قائلاً إن الهجمات السورية والروسية لا تستهدف الإرهابيين، دون أن يلتفت إلى أن هجوم الجيش السوري أجبر المسلحين على الانسحاب من أبرز معاقلهم في فترة قياسية، مع تكبدهم خسائر واسعة في العناصر والعتاد.

وأعلن الرئيس التركي عن بدء المسلحين عملية عسكرية لإعادة السيطرة على المناطق التي خسروها في إدلب بدعم تركي وفق تصريحه، معتبراً أن مساندة المسلحين جزء من كفاح تركيا داخل سورية، وأنها إن لم تكافح الآن في سورية فإنها ستكافح لاحقاً داخل الأراضي التركية. على حد تعبيره.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق