أخبار
أخر الأخبار

بعد مقتل معتقلين من “داعش” على يد عناصر “قسد”.. انفجار جديد يهز ريف الحسكة الجنوبي

قضى مدني اليوم وأصيب /4/ آخرون بجروح متفاوتة، إثر انفجار دراجة نارية مفخخة في مدينة "الشدادي" بريف الحسكة الجنوبي.

وذكرت مصادر ميدانية لـ “مركز سورية للتوثيق” أن الدراجة المفخخة انفجرت على الطريق العام للمدينة ما أسفر عن ضحية و/4/ مصابين تم نقلهم إلى المشفى لتلقي العلاج، فيما لم تتبيّن الجهة التي تقف وراء الحادثة.

وبيّنت المصادر أن الحادثة جاءت بعد يوم واحد من مقتل نحو /10/ معتقلين ينتمون لتنظيم “داعش” في سجن “غويران” المركزي التابع لسيطرة “قسد” في مدينة “الحسكة” أثناء محاولتهم تنظيم حالة عصيان في السجن.

وأفادت المصادر أن نحو /10/ معتقلين من “داعش” قتلوا برصاص القوات الأمريكية و”قسد” أثناء محاولتهم تنفيذ عصيان في السجن المذكور صباح أمس الأحد، حيث استنفر عناصر “قسد” في محيط مبنى التحقيق الذي كان في السابق مبنىً للثانوية الصناعية والمعهد الصناعي قبل أن تلحقه “قسد” بالسجن المركزي الواقع في حي “غويران” جنوبي الحسكة، والذي يضم قرابة /5/ آلاف معتقل من “داعش” ينتمون إلى /54/ دولة حول العالم.

ونوّهت المصادر إلى أن الطيران الأمريكي حلّق على علوٍّ منخفض في سماء الحسكة، لاسيما في محيط السجن وفتح الجدار الصوت في المنطقة إضافة إلى إطلاقه قنابل صوتية حاول عبرها السيطرة على الموقف قبل أن يتمدد عصيان معتقلي “داعش” إلى أنحاء السجن.

تجدر الإشارة إلى أن “جبهة النصرة” نفت اعتقالها لزعيم “داعش” الجديد “أبي عبد الله القرشي” في إدلب، فيما لم يعلن التنظيم مسؤوليته عن تفجير “الشدادي”، في الوقت الذي تشهد فيه محافظة الحسكة رفضاً شعبياً لتواجد القوات الأمريكية، وتحركات ضد “قسد” تطالب بإنهاء الوجود الأمريكي في المحافظة السورية والذي يدّعي محاربة “داعش” في سورية رغم إعلان الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” إنهاء وجود التنظيم والقضاء عليه في سائر أنحاء سورية والعراق.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق