أخبار
أخر الأخبار

وزير الخارجية الإيراني: واشنطن تمارس الإرهاب الدوائي وتعرقل جهود إيران لمواجهة كورونا

قال وزير الخارجية الإيراني "محمد جواد ظريف" أن الولايات المتحدة تمارس الإرهاب الدوائي والعلاجي ضد إيران وتعرقل جهودها لاتخاذ موقف فاعل لمواجهة فيروس كورونا.

وزير الخارجية الإيراني: واشنطن تمارس الإرهاب الدوائي وتعرقل جهود إيران لمواجهة كورونا

وأضاف “ظريف” في تصريحات صحفية، أن إيران دولة غنية لكنها لا تملك بسبب الحظر الأمريكي المفروض عليها، الموارد اللازمة لتقديم الخدمات الطبية للمتضررين، وحتى لو امتلكت القدرة المالية على ذلك فإن الحظر يحول دون إمكانية شراء المعدات الطبية والأدوية.

وبيّن “ظريف” أن القيود المالية والمصرفية المطبقة لا تميز بين شراء السلع الخاصة بالخدمات الإنسانية من غيرها، لافتاً إلى أن أي مصرف يرى أنه سيواجه مشاكلاً بسبب التجارة مع إيران، فإنه يقوم بغلق جميع أبوابه ببساطة.

وذكر وزير الخارجية الإيراني خلال حديثه أن الشركات الأوروبية المنتجة للأجهزة الطبية أوقفت تجارتها مع إيران بسبب التهديدات الأمريكية، ولم تعد تبيع المستلزمات الطبية للجمهورية الإسلامية، لافتاً إلى أن الإرهاب الاقتصادي والعلاجي الذي تمارسه الولايات المتحدة ضد إيران يتخذ أشكالاً عديدة، وتعدّ هذه الإجراءات الأمريكية جرائم ضد الإنسانية من وجهة نظر القانون بحسب “ظريف”.

وفي إجابته عن الموقف الإيراني من عرض المساعدة من قبل واشنطن ، وصف “ظريف” الاقتراح الأمريكي بالمراوغ، حيث طلب وزير الخارجية الأمريكي قبل أيام من الدول الأخرى توفير الظروف التي تساعد إيران على مكافحة كورونا، فيما يبقى الطلب الوحيد ألّا تعرقل الولايات المتحدة ذلك، داعياً إلى وقف الإرهاب الاقتصادي، كما طالب المجتمع الدولي بالتحرك أمام البلطجة الأمريكية حيث لفت إلى التداعيات السلبية الناجمة عن الحظر والتي أودت بحياة الكثيرين من المواطنين الإيرانيين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق