أخبار
أخر الأخبار

نسبة الوفيات بـ “كورونا” في سورية تصل إلى أضعاف النسبة العالمية المسجلة

أعلنت وزارة الصحة السورية أمس وفاة ثاني حالة جرّاء الإصابة بفيروس "كورونا" في البلاد، مشيرة إلى أن حالة الوفاة هي الثانية من أصل /10/ إصابات بالفيروس مسجلة في سورية.

نسبة الوفيات بـ “كورونا” في سورية تصل إلى أضعاف النسبة العالمية المسجلة

وارتفعت بذلك نسبة الوفيات من أصل عدد الإصابات إلى /20%/ في سورية، وذلك بالقياس على الحالات المسجّلة والمثبتة لدى وزارة الصحة، وهي نسبة مرتفعة مقارنة بالنسبة العالمية التي تتراوح بين /2-3%/ بحسب أرقام منظمة الصحة العالمية.

ورغم أن سورية من البلدان التي لم تصل فيها أعداد الإصابات إلى أرقام مرتفعة على غرار الدول الأخرى التي بلغت الإصابات فيها عشرات الآلاف مثل “الولايات المتحدة” و “الصين” و “إيطاليا” و”إيران”، إلا أن التحذيرات بدأت تتصاعد من مخاطر تفشّي المرض وإمكانية انتقالها بسرعة جرّاء طبيعة الفيروس وقدرته على الانتشار بين الأفراد، ما دفع وزارة الصحة السورية إلى إطلاق المزيد من الدعوات لالتزام الحجر المنزلي، والحد من الخروج من المنزل والتواصل مع الآخرين قدر المستطاع للحفاظ على ضبط الوباء ومحاصرته منعاً من انتشاره.

وضمن الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الحكومة السورية لمواجهة الفيروس، قررت وزارة النقل السورية أمس وقف جميع الرحلات الجوية في المطارات من وإلى سورية، منعاً من استقبال العدوى من أي قادم من خارج الأراضي السورية لاسيما البلدان التي تفشّى فيها المرض.

وشددت وزارة الداخلية على أنها ستقوم بإجراءاتها اللازمة وستلاحق قضائياً كل من يقوم بالدخول إلى سورية من الحدود اللبنانية بطرق غير شرعية، وكل من يسهّل عمليات التهريب تلك.

يذكر أن وزارة الصحة أعلنت يوم أمس الأول الأحد عن أول وفاة لإصابة بفيروس “كورونا” تعود لسيدة فارقت الحياة مع دخولها للمشفى بحالة إسعاف، وتبيّن بعد ذلك أنها حاملة للفيروس.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق