أخبار
أخر الأخبار

مقاتلات روسية تعترض طائرة أمريكية اقتربت من الساحل السوري

أعلنت وزارة الدفاع الروسية اليوم أن طائرة حربية روسية اعترضت طائرة استطلاع أمريكية وأبعدتها عن محيط منشآت عسكرية روسية في سورية.

مقاتلات روسية تعترض طائرة أمريكية اقتربت من الساحل السوري

وجاء في بيان الدفاع الروسية أن عدداً من المقاتلات الحربية انطلقت من قاعدة “حميميم” العسكرية الروسية بريف “اللاذقية”، بهدف تحديد أهداف جوية كانت تحاول الاقتراب من القاعدة الروسية، حيث تبيّن أنها طائرة استطلاع أمريكية، ونجحت الطائرات الروسية في إبعادها عن أجواء المنطقة.

بدورها أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” أن مقاتلة حربية من طراز “سوخوي 35” تابعة لسلاح الجو الروسي اعترضت يوم أمس طائرة استطلاع أمريكية من طراز “ب-8” بشكل خطير وغير آمن على حد تعبيرها.

وذكر بيان “البنتاغون” أن الطائرة الأمريكية كانت تحلق في الأجواء الدولية فوق البحر المتوسط أثناء اعتراضها موضحة أن المقاتلة الروسية أجرت مناورة بسرعة فائقة على مسافة /25/ قدماً منها.

وسبق للبحرية الأمريكية أن أعلنت الأسبوع الماضي اعتراض مقاتلة روسية لطائرة استطلاع أمريكية في أجواء البحر المتوسط، وأصدر الأسطول الأمريكي السادس المتمركز في البحر المتوسط بياناً اعتبر فيه أن المناورات الروسية فائقة السرعة حول الطائرات الأمريكية، تعرّض الطيارين والطواقم الأمريكية للخطر، لافتاً إلى أن مدة اعتراض الطائرة الأمريكية استمرت نحو /42/ دقيقة، فيما لم يصدر عن الجانب الروسي أي تأكيد رسمي حول حادثة الأسبوع الماضي.

وقال مصدر مطلع لـ “مركز سورية للتوثيق” أن هذه الحوادث ليست الأولى من نوعها وقد تكررت خلال الأعوام الماضية، مشيراً إلى أن طائرات الاستطلاع الأمريكية تحاول التحليق فوق الأجواء القريبة من القواعد الروسية في سورية بهدف التقاط صور وجمع معلومات استخباراتية، إلا أن الرادارات الروسية تنجح في التقاطها وإرسال الطائرات لاعتراضها، مضيفاً أن هذه الحالات لم يسبق لها أن تطورت لمرحلة إسقاط طائرة، إلا أن استمرار المحاولات الأمريكية قد يتسبب في الانزلاق إلى تصعيد غير محسوب العواقب.

مقاتلات روسية تعترض طائرة أمريكية اقتربت من الساحل السوري

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق