أخبار
أخر الأخبار

قادمة من أرمينيا .. وصول أول طائرة لسوريين عالقين في الخارج إلى دمشق

وصلت إلى العاصمة السورية دمشق، صباح اليوم، أول طائرة ركاب تقلُّ مواطنين سوريين كانت تقطّعت بهم السبل خارج البلاد في ظل توقّف حركة الطيران بسبب أزمة انتشار فيروس كورونا.

قادمة من أرمينيا.. وصول أول طائرة لسوريين عالقين في الخارج إلى دمشق

وهبطت الطائرة التي تحمل على متنها /29/ مسافراً في مطار دمشق الدولي قادمةً من العاصمة الأرمينية “يريفان”، وذلك على ضوء قرار الحكومة السورية تكليف وزارات الخارجية والصحة والداخلية والنقل وضع معايير لاستقدام السوريين من الخارج بما يضمن اتخاذ إجراءات السلامة والصحة العامة.

وقال مصدر مطّلع لـ “مركز سورية للتوثيق” أن المسافرين الواصلين إلى العاصمة السورية، تم استقبالهم في مركز الحجر الصحي في فندق مطار دمشق الدولي، حيث سيتم وضعهم في الحجر لمدة /14/ يوماً للتأكد من سلامتهم، مشيراً إلى أن فترة الحجر سيتم تطبيقها على كافة العائدين ضمن إجراءات الوقاية من الفيروس.

وأوضح المصدر أن الحكومة السورية تتكفّل بكامل تكاليف الإقامة في مراكز الحجر من الطعام والشراب والرعاية الصحية وتلبية كافة متطلبات المقيمين خلال فترة الحجر، مؤكداً أن المسافرين الذين يتم وضعهم في الحجر لن يتحملوا أية نفقات.
من جهة أخرى قالت مصادر في وزارة النقل إن الشركة “السورية للطيران” ستقوم بنقل السوريين الراغبين بالعودة بسعر التكلفة دون أي أرباح إضافية، وأن السفارات السورية ستقوم بالإجراءات اللازمة لنقل من لا يملكون ثمن التذكرة، على أن يقوموا بتوقيع تعهد بتسديد قيمتها في وقت لاحق.

الحكومة السورية كانت أعلنت في وقت سابق أنها اتخذت إجراءاتها لاستقدام السوريين العالقين في كافة دول العالم من الراغبين بالعودة إلى سورية ولم يتمكنوا من ذلك بسبب أزمة كورونا، حيث خصّصت مراكز حجر في مختلف المحافظات السورية لاستقبال العائدين، فيما تكفّلت السفارات السورية في الخارج باستقبال طلبات الراغبين بالعودة من أجل تنظيم الرحلات المتوجهة إلى سورية ومساعدة جميع العالقين جرّاء أزمة الفيروس.

قادمة من أرمينيا.. وصول أول طائرة لسوريين عالقين في الخارج إلى دمشق

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق