أخبار
أخر الأخبار

فصائل “أنقرة” تفرج عن شابة متهمة بتنفيذ تفجيرات في “تل أبيض” شمال سورية

أفرجت فصائل "الجيش الوطني" المدعومة تركياً عن الشابة "يارا الأحمد" المتهمة بتنفيذ أحد التفجيرات التي شهدتها مدينة "تل أبيض" بريف الرقة الشمالي.

فصائل “أنقرة” تفرج عن شابة متهمة بتنفيذ تفجيرات في “تل أبيض” شمال سورية

وقال مصدر محلي لـ “مركز سورية للتوثيق” أنه تمّ الإفراج عن “الأحمد” بعد فترة اعتقال لدى الفصائل امتدت نحو /6/ أشهر، وذلك على خلفية اتهامها بالمشاركة في تفجير وقع بلدة “عين العروس” قرب “تل أبيض” في /26/ تشرين الأول من العام الماضي.

وبحسب المصادر فقد اتهمت الفصائل الشابة “يارا الأحمد” واثنين آخرين من المدنيين بالمشاركة في تنفيذ التفجير بالتعاون مع “وحدات حماية الشعب” الكردية، حيث اعتقلت الناشط المدني “أحمد الجميلي” وهو موظف في إحدى الجمعيات الإغاثية، إضافة إلى إمام وخطيب جامع قرية “عين العروس” “إسماعيل البدراني” بتهمة وضع الدراجة النارية المفخخة وسط البلدة.

ونوّهت المصادر إلى أن الفصائل أفرجت عن “الأحمد” دون توضيح لسبب استمرار اعتقالها طوال هذه المدة رغم براءتها المقرر سابقاً، فيما لا يزال “الجميلي” و”البدراني” في سجون الفصائل بسبب ذلك الاتهام الذي لا يستند إلى دلائل موثوقة وفقاً للمصادر التي لفتت إلى أن فصيل “الجبهة الشامية” المدعوم تركياً، هو من يقف وراء اعتقال المدنيين الثلاثة، حيث يتعرّضون للتعذيب في سجون الفصيل بسبب ذلك الاتهام.

وتمارس الفصائل المدعومة تركياً في “تل أبيض” و”رأس العين” و”عفرين” ومختلف مناطق تواجدها، جملةً من الانتهاكات بحق المدنيين أبرزها عمليات الخطف والاعتقال بهدف الابتزاز من أجل الحصول على فدية مالية عبر الضغط على عائلات المعتقلين.

فصائل “أنقرة” تفرج عن شابة متهمة بتنفيذ تفجيرات في “تل أبيض” شمال سورية

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق