أخبار
أخر الأخبار

انفجار جديد يهز مدينة الباب بريف حلب الشرقي

خسر مدني واحد حياته اليوم جرّاء انفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون في إحدى السيارات وسط مدينة "الباب" بريف حلب الشرقي والتي تسيطر عليها الفصائل المدعومة تركياً.

انفجار جديد يهز مدينة الباب بريف حلب الشرقي

وذكرت مصادر محلية لـ”مركز سورية للتوثيق” أن الضحية “حسين الشهابي” كان يعمل في مجال الصرافة، حيث وقع الانفجار بالقرب من مكان عمله عند جامع “فاطمة الزهراء” وسط المدينة.

الضحية “حسين الشهابي”

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادثة، فيما تستمر سلسلة التفجيرات وحالة الفلتان الأمني التي تعيشها مناطق سيطرة الفصائل المدعومة تركياً في ريف “حلب” الشمالي.

وكان وقع قبل أيام انفجار عنيف لصهريج وقود في مدينة “عفرين” شمال حلب، أدى إلى وقوع عشرات الضحايا من المدنيين بين قتيل وجريح، وسط اتهامات لعناصر الفصائل المدعومة تركياً بالتورط بعمليات فساد وتهريب مرتبطة بدخول المتفجرات إلى المناطق السكنية.

بدورها أعلنت الفصائل المدعومة تركياً في “أعزاز” قبل أيام إغلاق المدينة أمنياً طوال شهر رمضان، تجنباً لوقوع أي هجمات أو تفجيرات.

ويدفع المدنيون في مناطق سيطرة الفصائل المدعومة تركياً ثمن عجز المسلحين عن ضبط الحالة الأمنية، إضافة إلى الاشتباكات التي تشهدها تلك المناطق بين عناصر تلك الفصائل من وقت لآخر، كالمواجهات العنيفة التي شهدتها مدينة “جرابلس” بريف حلب الشرقي قبل أيام بين مسلحي “جيش الشرقية” ومسلحي فصيل “الشرطة العسكرية” المدعومين تركياً بسبب خلافات على معابر التهريب.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق