أخبار
أخر الأخبار

ضحايا مدنيون بانفجار جديد استهدف مدينة الباب بريف حلب

فقد رجل وطفلة حياتهما، وأصيب نحو /20/ شخصاً آخرين في مدينة الباب بريف حلب الشمالي الشرقي الخاضعة لسيطرة الفصائل المسلحة التابعة لتركيا، وذلك نتيجة تعرضها مجدداً لانفجار عبوة ناسفة كانت مزروعة بدراجة نارية.

ضحايا مدنيون بانفجار جديد استهدف مدينة الباب بريف حلب

وبينت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن “العبوة انفجرت محيط دوار السنتر بمركز المدينة، ما أدى لفقدان مدني وطفلة لحياتهما وإصابة حوالي 20 آخرين بجروح، بينهم عدد من الأطفال، بالإضافة لوقوع أضرار مادية في المنطقة”.

وما يزال أهالي المناطق الخاضعة لسيطرة الفصائل المسلحة التابعة لتركيا يعانون من الضعف الأمني الذي تشهده تلك المناطق وكثرة التفجيرات التي تحصل بها، والتي تضاف لممارسات تلك الفصائل الجائرة بحق الأهالي من أعمال سرقة لممتلكاتهم واعتقالات تطالهم وأتاوات بمبالغ كبيرة تفرض عليهم.

يذكر أن التفجير الأخير يأتي بعد حوالي أسبوع من آخر كانت تعرضت له مدينة عفرين، وسجل على أنه من أعنف التفجيرات التي طالت المدينة، عبر انفجار صهريج محروقات مليئ بالمواد المتفجرة في أحد الأسواق الشعبية للمدينة، ما أدى لمقتل /40/ شخصاً وجرح /47/ آخرين.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق