أخبار
أخر الأخبار

الخارجية السورية تدين عملية الإنزال الأمريكي على الشواطئ الفنزويلية

أدانت وزارة الخارجية السورية "محاولة الإنزال التي حصلت مؤخراً على الشواطئ الفنزويلية، والتي باءت بالفشل، مجددةً تضمنها الكامل مع جمهورية فنزويلا البوليفارية في وجه المؤامرة التي تتعرض لها وتقودها الإدارة الأمريكية".

الخارجية السورية تدين عملية الإنزال الأمريكي على الشواطئ الفنزويلية

وصرحت الوزارة عبر بيان صدر عنها، بأن “الجمهورية العربية السورية تدين بأشد العبارات محاولة الإنزال الإرهابي الفاشلة على الشواطئ الفنزويلية، وهذه الممارسات العدوانية تأتي استمراراً للمؤامرة التي تتعرض لها فنزويلا وانتهاك سيادتها والتدخل في شؤونها الداخلية والتي تقودها الإدارة الأميركية وتنفذها أدواتها في الداخل الفنزويلي”، مضيفة أن “الجمهورية العربية السورية تجدد تضامنها الكامل مع جمهورية فنزويلا البوليفارية وقيادتها الشرعية ممثلة بالرئيس نيكولاس مادورو”.

ودعت الخارجية إلى “ضرورة وضع حد للتدخلات الأمريكية في الشؤون الفنزويلية الأمر الذي من شأنه ضمان إيجاد حلول للأوضاع الراهنة وفق الإرادة الحرة للشعب الفنزويلي واحترام المؤسسات والآليات الدستورية النافذة”.

وكانت أعلنت فنزويلا أنها تصدت لعملية “غزو بحري” تم عبر زوارق سريعة، كان الهدف منه اغتيال الرئيس الفنزويلي “نيكولاس مادورو” من قبل مسلحين كولوميين، من جهة ولاية “لاغويرا”، متهمةً أمريكا بضلوعها ومشاركتها بهذه العملية بعد أن تم إلقاء القبض على عدد من المهاجمين، ليتبين أن اثنين منهم يحملون الجنسية الأمريكية.

وكان أفاد الرئيس الفنزويلي “مادورو” حول هذا الأمر بأن “الأمريكيان هما من الحرس الشخصي للرئيس الأمريكي”، مبيناً أن “فنزويلا تعتزم إرسال تقرير حول محاولة الغزو البحري لبلاده إلى محكمة لاهاي، وسيتم إعداد التقارير ذات الصلة من قبل وزير الخارجية في البلاد”، علماً أنه أثناء التصدي للهجوم “قتل 8 أشخاص من المهاجمين، على حين اعتقل 13 آخرين منهم”.

الخارجية السورية تدين عملية الإنزال الأمريكي على الشواطئ الفنزويلية

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق