أخبار
أخر الأخبار

مسلحون يعتدون على ناشطٍ موالٍ لهم لانتقاده وضع العلم التركي على لباسهم

اعتدت مجموعة من مسلحي إحدى الفصائل التابعة للاحتلال التركي على ناشط مدني معارض في منطقة جنديرس، وذلك على خلفية انتقاده وضع المسلحين العلم التركي على لباسهم، واصفاً إياهم بـ "المنافقين".

مسلحون يعتدون على ناشطٍ موالٍ لهم لانتقاده وضع العلم التركي على لباسهم

وأفادت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن “مسلحين ممن تسمى بالشرطة العسكرية المدعومة من قبل تركيا، قامت باعتقال الناشط في ناحية جنديرس بريف عفرين شمال حلب، بعد أن دخلوا لمنزله واعتدوا عليه بالضرب“.

وأضافت المصادر أن الناشط كان كتب منشوراً على مواقع التواصل الاجتماعي ينتقد فيه وضع المسلحين، من ضمنهم “الشرطة العسكرية”، للعلم التركي على لباسهم الجديد، قائلاً: “إن هذا الأمر يؤكد تبعية تلك الفصائل لتركيا ويكشف زيف توجهاتهم وكذبها”، واصفاً إياهم بـ “المنافقين”.

ولا تعد الحادثة، الأولى من نوعها التي تقوم بها الفصائل المسلحة التابعة لتركيا باعتقال ناشطين يوجهون انتقاداً لها أو يعبرون عن رفضهم للتدخل التركي الفاضح، حيث سبق أن تم اعتقال عدة أشخاص للسبب ذاته، بعضهم ما زال مصيره مجهولاً، كما أن بعضهم الآخر اعتقل من قبل السلطات التركية مباشرةً وداخل الأراضي التركية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق