أخبار
أخر الأخبار

الحكم بالإعدام على إيراني شارك في اغتيال الجنرال قاسم سليماني

أصدر القضاء الإيراني حكماً بالإعدام بحق مواطن تبين أنه وراء عملية اغتيال قائد الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، حيث كان يعمل جاسوساً للمخابرات الأمريكية و"الإسرائيلية"، ولعب الدور الرئيسي في كشف تحركات ومكان سليماني عندما تم اغتياله.

الحكم بالإعدام على إيراني شارك في اغتيال الجنرال قاسم سليماني

وقال المتحدث باسم القضاء الإيراني، غلام حسين إسماعيلي، في مؤتمر صحفي يوم الثلاثاء، أن “المواطن الإيراني محمود موسوي مجد، متورط بالتجسس لصالح وكالة المخابرات المركزية الأمريكية والموساد، وقدم معلومات لها حول مكان قاسم سليماني”.

وأضاف المتحدث أن “المواطن حكم عليه بالإعدام بتهمة تقديم معلومات عن سليماني للأعداء، وينفذ الحكم قريباً”، مشيراً إلى أن “المدان كان يقدم معلومات في مجال الأمن والقوات المسلحة الإيرانية أيضاً مقابل المال”.

وأكد إسماعيلي أن “تحقيقات أخرى مستمرة بحق أشخاص متهمين بالتجسس لصالح الولايات المتحدة و(إسرائيل)، لتقديمهم إلى القضاء ومحاكمتهم على جرائمهم بحق إيران”.

وكان اغتيل قائد الحرس الثوري الإيراني الجنرال قاسم سليماني، في الثالث من كانون الثاني الماضي، مع نائب رئيس هيئة “الحشد الشعبي”، أبو مهدي المهندس، إثر غارة جوية أمريكية استهدفت موكبهما على طريق مطار بغداد الدولي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق