أخبار
أخر الأخبار

مصادر: النصرة أعدمت القيادي “أبو معاذ الجزائري” المطلوب لدى “داعش”

كشفت مصادر محلية لـ"مركز سورية للتوثيق" أن "جبهة النصرة" أعدمت مؤخراً القيادي المنشق عن تنظيم "داعش" "أبو معاذ الجزائري" بعد اتهامه بأنه من "الخوارج".

مصادر: النصرة أعدمت القيادي “أبو معاذ الجزائري” المطلوب لدى “داعش”

وأوضحت المصادر أن “النصرة” ألقت القبض على “الجزائري” قبل أشهر أثناء عمليات مداهمة واعتقالات بريف إدلب الشمالي، حيث تم إيداعه في سجن “العقاب” ونقله لاحقاً إلى سجن “سرمدا” ثم سجن “حارم” قبل أن توجّه له تهمة الانتماء لـ”الخوارج” وتقوم بإعدامه بشكل سرّي دون إعلان ذلك، حيث لم يتم التأكد من المكان الذي شهد إعدام “الجزائري”.

وبيّنت المصادر أن الاسم الحقيقي لـ”الجزائري” هو “محمد يحيى قرطاس” وهو جزائري الجنسية وأحد أتباع الداعية السعودي “أحمد بن عمر الحازمي” الذي يعد واحداً من أبرز دعاة التيارات السلفية التكفيرية والمعتقل في “السعودية” منذ العام /2015/.

وكان “الجزائري” قيادياً بارزاً في صفوف تنظيم “داعش” قبل أن ينشقَّ عنه ويقود محاولة انقلاب على الزعيم السابق للتنظيم “أبو بكر البغدادي“، حيث قام بنشر رسائل أورد فيها أسباب تكفير “البغدادي” وأتباعه من عناصر التنظيم.

وتسبّبت محاولة انقلابه الفاشلة بإصدار بيان من قيادة “داعش” يدعو إلى اعتقاله أو قتله، حيث تمكّن عناصر التنظيم بعد ذلك من اعتقاله بعد الاشتباك معه في إحدى مقرات اختبائه، وتم سجنه في أحد سجون التنظيم، لكنه تمكن من الفرار لاحقاً إثر تعرّض السجن لقصف جويّ على يد قوات “التحالف الدولي”، وغادر بعد ذلك إلى تركيا ثم عاد ليدخل إلى إدلب حيث ألقت “النصرة” القبض عليه.

مصادر: النصرة أعدمت القيادي “أبو معاذ الجزائري” المطلوب لدى “داعش”

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق