أخبار
أخر الأخبار

دورية روسية تدخل “الأسدية” للمرة الأولى تمهيداً لإنشاء قاعدة عسكرية

دخل رتل عسكري روسي أمس السبت إلى منطقة "الأسدية" بريف "رأس العين" شمالي غرب الحسكة للمرة الأولى منذ دخول القوات الروسية إلى سورية بطلب من الحكومة السورية.

دورية روسية تدخل “الأسدية” للمرة الأولى تمهيداً لإنشاء قاعدة عسكرية

وقال مصدر ميداني لـ”مركز سورية للتوثيق” أن عدداً من الآليات الروسية وصل إلى غرب “الأسدية” في إطار تطبيق اتفاق “سوتشي” الموقّع بين الجانبين الروسي والتركي في /22/ تشرين الأول من العام الماضي.

وأضاف المصدر أن العسكريين الروس استطلعوا المنطقة وقاموا برصد ما تحتاجه من تأمين وإزالة للألغام، تمهيداً لإنشاء نقطة عسكرية متقدمة تتمركز فيها قوات روسية، مشيراً إلى أن النقطة ستكون على مقربة من خطوط التماس بين مناطق سيطرة “قسد” من جهة ومناطق سيطرة القوات التركية والفصائل المدعومة تركياً من جهة أخرى.

بموازاة ذلك، شهدت منطقة “تل البيدر” بريف الحسكة توتراً بين القوات الروسية والقوات الأمريكية المتواجدة في المنطقة، حيث قال مصدر محلي لـ”مركز سورية للتوثيق” أن دورية عسكرية روسية توجهت من “القامشلي” إلى “تل تمر” عبر طريق “إم 4” الدولي، وتجاوزت حاجزاً للقوات الأمريكية قرب “تل البيدر” دون التوقف عنده.

وأوضح المصدر أن عدداً من العربات الأمريكية طارد الآليات الروسية بعد تجاوزها للحاجز ما أدى إلى تصاعد التوتر بين الجانبين في المنطقة.

وتشهد مناطق الجزيرة السورية احتكاكات متكررة بين القوات الروسية والأمريكية، نتيجة سعي القوات الأمريكية توسيع مناطق نفوذها في المنطقة وعرقلة الجهود الروسية الهادفة إلى تنفيذ اتفاقات وقف إطلاق النار وإحلال الاستقرار في المناطق السورية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق