أخبار
أخر الأخبار

جنود أتراك يطلقون كلاب حراسة على طفل سوري شمال حلب

أطلق عناصر القوات التركية عدداً من كلاب الحراسة لملاحقة طفل سوري ومهاجمته في ريف مدينة "الباب" شمالي شرق حلب، الخاضعة لسيطرة القوات التركية والفصائل المدعومة تركياً.

جنود أتراك يطلقون كلاب حراسة على طفل سوري شمال حلب

وكشف مصدر محلي لـ “مركز سورية للتوثيق” معلومات عن مرور طفل سوري لا يتجاوز عمره /10/ سنوات بالقرب من إحدى النقاط العسكرية التركية بريف “الباب”، حيث أطلق الجنود الأتراك النار في الهواء لترهيب الطفل، الأمر الذي أثار رعبه بشكل كبير.

وأضاف المصدر أن الجنود الأتراك عمدوا بعد ذلك إلى إطلاق نحو /15/ كلب حراسة شرس لمهاجمة الطفل الذي لم يتمكن من الفرار، ما أسفر عن وقوعه فريسة للكلاب، وتسبب له بكسور وعضّات خطيرة وأذىً جسدي ونفسي، فيما تعالت أصواته من الخوف قبل أن يقوم الأهالي بتخليصه وإنقاذ حياته.

وأُسعف الطفل إلى مشفى “الباب” لتلقي العلاج، حيث وصف مصدر طبي وضعه إبان وصوله إلى المشفى بأنه في حالة يرثى له، وأنه كان في وضع صحي ونفسي متدهور، قبل أن يتلقى الإسعافات اللازمة، وتم وضعه تحت المراقبة ليوم كامل للتأكد من زوال الخطر عنه بعد الحادثة التي كادت تودي بحياته.

وبحسب المصادر فإن الحادثة خلّفت حالة من الغضب الشعبي الواسع ضد القوات التركية، واستهتار الجنود الأتراك بحياة طفل في العاشرة لا يشكل أي خطر ضدهم، حيث طالب الأهالي بمحاسبة فعلية للجنود المسؤولين عن الحادثة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق