أخبار
أخر الأخبار

“النصرة” تقتحم قرية غربي إدلب وتعتقل قيادياً في “حراس الدين”

تجددت المواجهات بين مسلحي "جبهة النصرة" ومسلحي تنظيم "حراس الدين" المرتبط بـ "القاعدة" في إدلب بعد أيام من إعلانهما التوصل إلى اتفاقات تهدئة.

“النصرة” تقتحم قرية غربي إدلب وتعتقل قيادياً في “حراس الدين”

وذكر مصدر ميداني لـ “مركز سورية للتوثيق” أن مسلحي “النصرة” قطعوا جميع الطرق المؤدية إلى قرية “عرب سعيد” وقاموا بتطويقها بعد استقدام تعزيزات كبيرة اجتاحت القرية التي تعد واحدة من المعاقل الرئيسية لتنظيم “حراس الدين”.

وأضاف المصدر أن مسلحي “النصرة” انتشروا في شوارع القرية بحثاً عن مطلوبين من “حراس الدين”، وطوّقوا منزل أحد قياديي التنظيم ويدعى “أبو عمر منهج” حيث اعتقلوه بالقوة واقتادوه إلى جهة مجهولة، وذلك على الرغم من أن الاتفاق بين الطرفين كان ينص على إخلاء قرية “عرب سعيد” من حواجز “حراس الدين” وإتاحة إمكانية الخروج لمن يرغب من القرية بسلاحه الشخصي أو البقاء فيها بسلاحه الشخصي دون أن يكون عرضة للاعتقال على يد “النصرة”.

في المقابل أصدرت غرفة عمليات “فاثبتوا” التي تضم “حراس الدين” في صفوفها أمس، بياناً مفاجئاً أعلنت فيه مبايعتها لتنظيم “داعش” وأنها أصبحت جزءاً من التنظيم وتأتمر بأوامر زعيمه “أبو إبراهيم الهاشمي القرشي”.

ودعت الغرفة في بيانها جميع مقاتلي الفصائل إلى الانضمام للتنظيم ومبايعة “القرشي”، كما توعّدت بمقاتلة “النصرة” والقوات التركية في إدلب بحسب بيانها، وذلك بعد الخسائر التي تكبّدها “حراس الدين” أمام “النصرة” الأسبوع الماضي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق