أخبار
أخر الأخبار

أحدهما توفي دهساً.. وفاة طفلين بسبب الإهمال الطبي في مخيم الهول بالحسكة

شهد مخيم الهول الواقع شرق مدينة الحسكة، والذي تشرف عليه "قسد"، حادثتي وفاة لطفلين، سببهما الإهمال وعدم الاكتراث في تأمين الرعاية الصحية اللازمة من مسؤولي المخيم.

أحدهما توفي دهساً.. وفاة طفلين بسبب الإهمال الطبي في مخيم الهول بالحسكة

ونقلت مصادر “مركز سورية للتوثيق” أن “طفلين توفيا في المخيم، الأول كان تعرض لضربة شمس قوية وتدهورت حالته الصحية، حيث تم نقله إلى إحدى النقاط الطبية الموجودة في المخيم، لكن المسؤولين هناك لم يكترثوا لوضعه وتجاهلوا حالته الصحية، ما أدى لوفاته بعد حوالي الساعة من نقله للنقطة”.

وأشارت المصادر إلى أن “الطفل الثاني توفي نتيجة دهسه من قبل صهريج مياه في المخيم، وعند نقله إلى النقطة الطبية كان على قيد الحياة ويعاني من إصابات بليغة في أنحاء جسده، إلا أن لا رعاية قدمت له ولم تنفع مناشدات أهله لتأمين سيارة ونقله إلى المشفى، ليفارق الحياة بدوره“.

ونتج عن الحادثتين حالة غضب كبيرة بين قاطني المخيم الذين خرج بعضهم باحتجاجات غاضبة ضد “قسد”، معبرين عن استيائهم من الإهمال وتعامل المسؤولين معهم دون اكتراث أو تأمين لأبسط المساعدات الطبية لهم، لتواجه تلك المظاهرات، كالعادة، بالقمع من قبل عناصر “قسد” وإطلاق النار العشوائي لتفريقها، بحسب ما أكدته مصادر “مركز سورية للتوثيق”.

وتأتي حادثة وفاة الطفلين، بعد يومين من وفاة طفل آخر أيضاً نتيجة تعرضه لضربة شمس، فارق الحياة على أثرها بسبب نقص الرعاية الصحية في المخيم الذي يقطنه أكثر من /70/ ألف شخص، يعانون من أوضاع معيشية سيئة جداً، مع نقص حاد في المساعدات الصحية والإغاثية.

أحدهما توفي دهساً.. وفاة طفلين بسبب الإهمال الطبي في مخيم الهول بالحسكة

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق