أخبار
أخر الأخبار

العثور على جثة طفلة سورية تعرضت للاغتصاب من قبل /3/ أشخاص

عثر الأمن اللبناني على جثة طفلة سورية متوفية بعد أن تعرضت للاغتصاب بشكل وحشي من قبل /3/ أشخاص ما زالوا مجهولين، وذلك في منطقة البقاع

العثور على جثة طفلة سورية تعرضت للاغتصاب من قبل /3/ أشخاص

لتأتي هذه الحادثة وتزيد من حالة الغضب المنتشرة نتيجة ما يتعرض له السوريين وأطفالهم في لبنان، وخاصة أن اكتشاف الجثة جاء بعد أيام قليلة من حادثة تعرض طفل سوري أيضاً للاغتصاب من قبل شبان وثقوا جريمتهم ونشرو فيديو لها عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

وأفادت مصادر إعلامية لبنانية أن “قوى الأمن عثروا على جثة الطفلة (لجين.س) وعليها آثار كدمات وحروق، وتبين من خلال الفحص الطبي الشرعي أن الطفلة تعرضت للاغتصاب من قبل ثلاث أشخاص”.

وفُقدت الطفلة من منزلها قبل يومين من العثور على جثتها، على حين لم تذكر قوى الأمن إن كانت توصلت بعد لمعلومات تدل على الفاعلين الذين ما زالوا مجهولي الهوية.

وتأتي الجريمة الجديدة في الوقت الذي تشتعل به مواقع التواصل الإجتماعي بالسوريين الغاضبين بعد أن انتشر تسجيل فيديو يظهر قيام ثلاث شبان باغتصاب طفل سوري يبلغ من العمر 13 عاماً، ليتين أن الطفل كان يتعرض للاغتصاب بشكل متكرر على مدار السنتان الماضيتان، وتم تسريب الفيديو بسبب ما قيل أنه خلاف حصل بين المغتصبين الثلاثة.

ويطالب السوريون بإنزال أشد العقوبات بحق المجرمين الذين ظهرت صورهم بشكل واضح في الفيديو، علماً أنه تبين وجود /8/ أشخاص كانوا شاركوا في جريمة اغتصاب الطفل طيلة السنتين، وذلك أثناء عمله في معصرة للزيتون ببلدة سمحر في البقاع.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق