أخبار
أخر الأخبار

سورية تعيد تسيير رحلات الطيران لإجلاء رعاياها المتواجدين خارج البلاد

أعادت سورية تسيير رحلات جوية خاصة بها، لإجلاء رعاياها المتواجدين خارج البلاد، من العالقين في الدول الأجنبية بسبب جائحة كورونا، وما نتج عنها من إغلاق للحدود بين بلدان العالم

سورية تعيد تسيير رحلات الطيران لإجلاء رعاياها المتواجدين خارج البلاد

حيث من المقرر أن تسير أول رحلة جديدة لإعادة السوريين من “أربيل” العراقية.

وذكرت وزارة النقل السورية أن “الرحلة ستكون خلال الأيام القليلة القادمة، وسيتم عبرها إجلاء /250/ من الرعايا السوريين العالقين في أربيل بالعراق وإعادتهم إلى سورية”.

وأوضحت الوزارة أن “الرحلة ستتم على متن الخطوط الجوية السورية، وعلى الراغبين بالعودة مراجعة مكتب السورية للطيران في أربيل”، مشيرةً إلى أنه “سيتم الإعلان عن التوقيت المحدد للرحلة فور استكمال الإجراءات المطلوبة”.

وكانت الحكومة السورية قامت في بداية انتشار فيروس كورونا وبدء الدول إغلاق حدودها ضمن الاجراءات المتخذة لمحاربة الفيروس، بتسيير عدة رحلات خاصة من أجل إعادة السوريين المتواجدين خارج البلاد، ممن كانوا هناك بغرض الزيارة وعلقوا بسبب إغلاق الحدود، أو ممن توقفت أعمالهم بسبب إجراءات الحظر الذي فرضته البلدان.

وعملت سورية بعدها على تعليق تسيير تلك الرحلات، منذ شهر أيار الماضي، بسبب ارتفاع عدد الإصابات فيها وعدم كفاية المراكز الصحية للسوريين الوافدين من الخارج، في حين أن الحدود البرية بقيت مغلقة طيلة تلك المدة، عدا عن أيام قليلة متفاوتة البعد بينها، حين سمحت لبنان لرعاياها المتواجدين في سورية فقط العودة للبلاد عبر المنافذ الحدودية بين البلدين.

يذكر أن قرار إعادة تسيير الرحلات الجوية يأتي بعد يوم واحد من إعلان الحكومة السورية السماح لرعاياها العالقين في لبنان العودة إلى البلاد عبر المعابر الشرعية ضمن شروط حددتها بأن يكون هذا الدخول خلال /18/ ساعة اعتباراً من توقيت إجراء اختبار “PCR” الخاص بفيروس كورونا لدى المشافي اللبنانية المعتمدة من قبل وزارة الصحة، مع خضوع العائدين لحجر منزلي مدة /5/ أيام”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق