أخبار
أخر الأخبار

إيران تعلن أولى الخطوات بعد توقيع اتفاقية التعاون العسكري مع سورية

أعلن المتحدث باسم الحكومة الإيرانية "علي ربيعي" أن بلاده مستعدة لتزويد القوات السورية بمعدات عسكرية لتعزيز منظومات الدفاع الجوي.

إيران تعلن أولى الخطوات بعد توقيع اتفاقية التعاون العسكري مع سورية

وأضاف “ربيعي” أن طهران ستمد دمشق بمعدات إيرانية الصنع لمواجهة التهديدات الجوية، مبيناً أن الحرب ضد الإرهاب لم تنتهِ، وأن رئيس الأركان الإيراني اللواء “محمد باقري” أكد خلال زيارته الأخيرة لدمشق أن الجمهورية الإسلامية مستعدة للشروع في أول الخطوات بعد توقيع الاتفاقية العسكرية الشاملة مع سورية عبر تعزيز قدرات أنظمة الدفاع الجوي السوري وتزويدها بمعدات إيرانية.

وأشار “ربيعي” إلى أن إمكانية عودة الإرهاب إلى سورية كانت سبباً رئيسياً في توقيع الاتفاقية العسكرية الشاملة بين البلدين، مؤكداً على أن من المحتمل أن يعود الإرهاب إلى البلاد بسبب دعم بعض الدول لتلك العودة.

وجاء إعلان الحكومة الإيرانية الأخير كأول قرار يتم اتخاذه بعد أن وقّع رئيس الأركان الإيراني اللواء “محمد باقري” ووزير الدفاع السوري العماد “علي أيوب” الأربعاء الماضي اتفاقية للتعاون العسكري الشامل، حيث نصّت الاتفاقية على تعزيز التعاون العسكري والأمني بين البلدين في مجال عمل القوات المسلحة ومواصلة التنسيق العسكري.

وتم توقيع الاتفاقية العسكرية رغم العقوبات الأمريكية الواردة في قانون “قيصر” والتي تمنع توريد المعدات العسكرية إلى سورية، فيما تخضع إيران في المقابل لعقوبات دولية تمنع عنها توريد الأسلحة ومن المنتظر أن ينتهي مفعولها خلال الأشهر المقبلة دون أن يتم تمديدها بسبب معارضة روسيا للتمديد.

يذكر أن سورية وإيران وقعتا سابقاً سلسلة من اتفاقيات التعاون في المجالات العسكرية والاقتصادية وقطاع النقل والزراعة وغيرها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق