أخبار
أخر الأخبار

مقتل شاب سوري على يد أتراك أثناء محاولته الدفاع عن سيدة سورية

قتل شاب سوري في تركيا على يد /4/ مواطنين أتراك، وذلك أثناء محاولته الدفاع عن امرأة سورية في مدينة بورصة، بعد تعرضها للإهانة والشتم من قبل بائعين في سوق المدينة.

مقتل شاب سوري على يد أتراك أثناء محاولته الدفاع عن سيدة سورية

وكانت السيدة طلبت من الشاب الذي يدعى حمزة عجان ويبلغ من العمر /17/ عاماً، مساعدتها في الترجمة لأحد البائعين حول غرض ترغب بشرائه، وذلك في سوق “غورصوا” بمدينة بورصة، إلا أنهما فوجئا بتعرضهما للإهانة والشتم بكلمات بذيئة من قبل البائعين، بحقهما وحق السوريين بشكل عام.

وحاول الشاب الدفاع عن السيدة بعد أن قام أحد الباعة بشتمها بكلمات خادشة للحياء، ما أدى لنشوب شجار تعرض فيه الشاب للضرب المبرح بالهراوات والحجارة من قبل /4/ أتراك، ما أدى لوقوع إصابات بليغة في كامل أنحاء جسده، نقل على إثرها إلى المشفى وفارق الحياة هناك بسبب شدة الإصابات.

ولاقت حادثة مقتل الشاب السوري غضباً كبيراً عبر مواقع التواصل الاجتماعي بين السوريين وحتى الأتراك، الذين طالبوا بمحاسبة المجرمين الأربعة وإحقاق العدالة، مع تشديداتهم على ضرورة فرض قوانين رادعة جدية من شأنها حماية السوريين الذين يتعرضون لهكذا حوادث بشكل متكرر من قبل بعض الأتراك العنصريين، وخاصة منهم الشباب والأطفال.

يذكر أن الشرطة التركية أفادت عقب الحادثة أنها ألقت القبض على الأتراك الأربعة الذين أقدموا على قتل الشاب السوري، قائلةً أن “التحقيقات القضائية ما زالت مستمرة”، كما وعدت بأن “المجرمين سيمثلون أمام القضاء التركي وسينالون أقصى العقوبات”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق