أخبار
أخر الأخبار

بعد توترات جنوب لبنان .. تهديدات “إسرائيلية” جديدة لسورية والمقاومة

جدّد رئيس حكومة الاحتلال "الإسرائيلي" "بنيامين نتنياهو" تهديداته للمقاومة اللبنانية حيال رد الفعل الإسرائيلي في حال تعرّضت قوات الاحتلال لأي استهداف.

بعد توترات جنوب لبنان .. تهديدات “إسرائيلية” جديدة لسورية والمقاومة

وعقد “نتنياهو” مؤتمراً صحفياً بعد توترات أمس عند الحدود الجنوبية للبنان مع الأراضي المحتلة قال خلاله أن لبنان وحزب الله يتحملان مسؤولية الاعتداء على “إسرائيل”، وأن حزب الله لم يقدّر قوة “إسرائيل” مقابل قوة لبنان.

بدوره قال وزير الدفاع في حكومة الاحتلال “بيني غانتس” إن “إسرائيل” قادرة على الرد، وأن لبنان وسورية يتحملان مسؤولية أي هجوم ينطلق من أراضيهما، مضيفاً أن أي هجوم سيجلب رد فعل قوي وصارم. على حد قوله.

التهديدات “الإسرائيلية” عكست حالة التخبط التي تعيشها حكومة الاحتلال لاسيما بعد أحداث أمس، حيث شهدت مناطق جنوب لبنان قصفاً “إسرائيلياً” استهدف منازل المدنيين بعد أن ذكرت وسائل إعلام عبرية أن مجموعة من حزب الله تسللت إلى الأراضي المحتلة واستهدفت آلية “إسرائيلية” واشتبكت مع قوات الاحتلال، إلا أن المقاومة اللبنانية أصدرت بياناً نفت خلاله ما ورد على وسائل الإعلام العبرية، وقالت أنه: “لم يحصل أي اشتباك أو إطلاق نار من جانب المقاومة وإنما كانت النيران من طرف واحد هو العدو الخائف والقلق والمتوتر”.

وأعادت المقاومة التذكير في بيانها أن ردها على القصف “الإسرائيلي” قبل أيام باتجاه محيط مطار دمشق الدولي والذي أودى بحياة “علي كامل محسن” أحد عناصر المقاومة، آتٍ حتماً وأن على قوات الاحتلال انتظار العقاب على جرائمهم، كما أشار البيان إلى أن القصف الذي استهدف أمس قرية “الهبارية” جنوبي لبنان لن يتم السكوت عنه على الإطلاق.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق