أخبار
أخر الأخبار

الجيش السوري يعثر على أعضاء بشرية في مقر للمسلحين بريف معرة النعمان

أفادت مصادر "مركز سورية للتوثيق" بعثور الجيش السوري، يوم الأربعاء، على عدد كبير من الأعضاء البشرية المحفوظة داخل أحد المقرات السرية للمجموعات المسلحة في قرية الغدفة بمنطقة معرة النعمان جنوب إدلب.

الجيش السوري يعثر على أعضاء بشرية في مقر للمسلحين بريف معرة النعمان

وذكرت المصادر أن الأعضاء البشرية التي تم اكتشافها محفوظة بمادة “الكلوروفورم”، من أجل الإتجار بها، حيث كان أحد الأطباء حول منزلاً في قرية الغدفة لمشفى، استخدمته المجموعات المسلحة لاحقاً كمخبأ لها أثناء سيطرتها على المنطقة، وأنشأت داخله مختبر طبي بدائي.

وعثر بداخل المقر المكتشف على عدد كبير من الأعضاء البشرية، من بينها رأس وعيون وقلوب ورئات وأكباد وكلى.

وأشارت المصادر إلى أن “العبوات التي تضم الأعضاء دُوّن عليها أسماء لرجال ونساء، على حين يوجد داخل المنزل سجلات مدون عليها أسماء اشخاص مع توصيف لحالاتهم الصحية ومعلومات شخصية عنهم أيضاً”.

وتنتشر تجارة الأعضاء البشرية بشكل كبير في مناطق سيطرة المجموعات المسلحة، علماً أن العديد من التقارير التابعة لمنظمات صحية دولية، كانت حذرت من انتشار هذه الجريمة مع ازدياد حالات الخطف والقتل للأهالي بمختلف تلك المناطق، التي عُثر فيها سابقاً على جثث بعض المخطوفين بعد أشهر من اختطافهم، مرمية في الأحراش أو مخبأة ضمن مكبات القمامة، علماً أن أكثر فئة يتم استهدافها من قبل المسلحين بغرض سرقة الأعضاء البشرية، تكون للنساء والأطفال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق