أخبار
أخر الأخبار

اغتيال المتحدث باسم قبيلة “العكيدات” في دير الزور

أطلق مسلحون مجهولون صباح اليوم النار على المتحدث باسم قبيلة "العكيدات" في دير الزور "سليمان الحمادة" الملقب بـ "أبو نعيم الكسار" ما أدى إلى مقتله.

اغتيال المتحدث باسم قبيلة “العكيدات” في دير الزور

أطلق مسلحون مجهولون صباح اليوم النار على المتحدث باسم قبيلة “العكيدات” في دير الزور “سليمان الحمادة” الملقب بـ “أبو نعيم الكسار” ما أدى إلى مقتله.

وقال مصدر محلي لـ “مركز سورية للتوثيق” إن مسلحَين مجهولَين يستقلان دراجة نارية أطلقا النار على “الحمادة” بعد خروجه من منزله في قرية “الكسار” التابعة لبلدة “البصيرة” بريف “دير الزور” الشرقي والخاضعة لسيطرة “قسد”، ورغم إسعاف “الحمادة” إلى المشفى إلا أنه فقد حياته متأثراً بجراحه.

وأوضح المصدر أن “الحمادة” كان رئيس لجنة عشيرة “البكير” في قبيلة “العكيدات”، والمتحدث باسم القبيلة، فيما لم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن اغتياله رغم أن أصابع الاتهام توجهت نحو خلايا “داعش” المنتشرة في المنطقة.

وتستمر سلسلة الاغتيالات وحالة الفلتان الأمني بريف دير الزور، على الرغم من الحملة الأمنية التي شنتها “قسد” مؤخراً بالتعاون مع قوات التحالف الدولي، مستهدفة قرى وبلدات الريف الشرقي لدير الزور تحت شعار “ردع الإرهاب” والبحث عن خلايا التنظيم.

وسبق لمصادر “مركز سورية للتوثيق” أن ذكرت معلومات حول استهداف الحملة الأمنية للمدنيين الذي يعارضون سياسات “قسد” في المنطقة، وأن خلايا “داعش” لم تتأثر بالحملة على عكس ما أعلنت “قسد” عن إلقاء القبض على قيادي وعناصر من التنظيم، الأمر الذي أثبتته عودة الاغتيالات مجدداً إلى المنطقة واستهداف “الحمادة” الذي كان يمتلك علاقات واسعة مع “قسد”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق