أخبار
أخر الأخبار

“قسد” تشن حملة اعتقالات بريف ديرالزور وتحرق منزل مدني

اقتحم عناصر "قسد" مدينة "الشحيل" بريف دير الزور الشرقي بدعم من القوات الأمريكية بعد المظاهرات المناهضة لـ"قسد" التي انطلقت في المدينة.

“قسد” تشن حملة اعتقالات بريف ديرالزور وتحرق منزل مدني

وقال مصدر محلي لـ”مركز سورية للتوثيق” أن عناصر “قسد” فرضوا حظراً للتجول في “الشحيل” ونشروا حواجزهم الأمنية فيها وشنوا حملة مداهمة واعتقالات طالت عدداً من المدنيين، إضافة إلى قيامهم بحرق منزل المواطن “أحمد صالح المداد” بعد مداهمته، وسط توتر كبير تشهده المدينة.

وأضاف المصدر أن “قسد” فرضت حظراً للتجول في عدة قرى وبلدات بريف دير الزور الشرقي أبرزها “الصبحة” و “الطيانة” و”ذيبان” و”الحوايج” وقامت بمحاصرتها بدعم من القوات الأمريكية، وذلك بعد أن انتفضت هذه المناطق ضد “قسد” احتجاجاً على الواقع الأمني بسبب سيطرة “قسد” وللمطالبة بالكشف عن قتلة الشيخ “مطشر الهفل” أحد أبرز وجوه قبيلة “العقيدات”.

من جهة أخرى أصدر شيخ قبيلة “البقارة” “نواف البشير” بياناً دعا فيه جميع القبائل والعشائر العربية في المنطقة الشرقية، إلى الوقوف صفاً واحداً إلى جانب “العقيدات” في سبيل تحرير شرق الفرات من العملاء والخونة على حد وصفه.

دعوة مماثلة وجهها شيخ قبيلة “طي” “محمد فارس العبد الرحمن” معلناً وقوف قبيلته إلى جانب “العقيدات” و”البقارة” لمواجهة الإرهاب الذي يستهدف الجميع، ومواجهة الاحتلال الأجنبي للمنطقة ومجابهة الممارسات الإجرامية بحق أبناء القبائل من الجهات المرتبطة بالمحتل الأجنبي.

يذكر أن “العقيدات” أعطت مهلة شهر واحد لـ”قسد” والتحالف الدولي للكشف عن قتلة الشيخ “الهفل” وتسليمهم مشيرة إلى أنها ستقوم بما تراه مناسباً لحماية الديار والممتلكات في حال لم يتم الكشف عن الجناة.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق