أخبار
أخر الأخبار

بعد 3 أيام على إغلاقه نتيجة الاحتجاجات.. “قسد” تعيد فتح طريق بلدة “الشحيل” في دير الزور

أكدت مصادر "مركز سورية للتوثيق" قيام عناصر "قسد" بفتح الطريق الواصل إلى بلدة "الشحيل" بريف دير الزور، أمام حركة السيارات، وذلك بعد إغلاق استمر لثلاثة أيام، جراء الاحتجاجات الكبيرة التي خرجت في البلدة من قبل الأهالي ضد "قسد" والقوات الأمريكية الداعمة لها.

بعد 3 أيام على إغلاقه نتيجة الاحتجاجات.. “قسد” تعيد فتح طريق  في دير الزور

وذكرت المصادر أن “قسد سمحت فقط للسيارات بالدخول والخروج إلى بلدة الشحيل بريف دير الزور الشرقي، بينما تواصل احتجاز أي دراجة نارية تدخل أو تخرج من وإلى البلدة”.

وشهدت بلدة “الشحيل” خلال الأيام الماضية احتجاجات كبيرة، تنديداً بممارسات “قسد” والوضع الأمني السيئ الذي يعيشه أهالي المنطقة، كما أحصت مصادر “مركز سورية للتوثيق” اعتقال /13/ مدنياً من أهالي القرية خلال اليومين الماضيين، تم اقتيادهم إلى جهة مجهولة”.

ولم تقتصر الاحتجاجات التي خرجت على بلدة “الشحيل” فقط، بل اشتعلت عدة مناطق في ريف دير الزور الشرقي، الأسبوع الماضي، بالمظاهرات الغاضبة التي خرج فيها المئات من المدنيين، بعد أيام من اغتيال مجموعة من الشيوخ ووجهاء العشائر العربية في المنطقة.

وتمكن المتظاهرون حينها من اقتحام مقرات تابعة لـ “قسد” في كل من بلدات “الحوايج وذيبان والطيانة”، بالإضافة لبلدة “الشحيل”، كما قاموا بأسر مجموعة من مسلحي “قسد” في قريتي “الحوايج وذيبان”، علماً أن تلك الأحداث أدت إلى إصابة أكثر من /10/ مدنيين بجروح، نتيجة إطلاق مسلحي “قسد” النار عليهم لفض الاحتجاجات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق