أخبار

برعاية روسيّة،عملية تبادل مختطفين لدى الجماعات المسلحة مع السلطات السورية بريف حلب الشمالي الشرقي

 

تمت ظهر يوم الأثنين، عملية تبادل أسرى عبر” ممر دير قاق ” الفاصل بين مناطق سيطرة فصائل “درع الفرات” من جهة ومناطق سيطرة الجيش السوري في ريف حلب الشرقي من جهة ثانية.


وحسب مصادر “مركز سورية للتوثيق” فإنّ عملية التبادل تمت برعاية من السفارة الروسية بدمشق وبإشراف ومتابعة فرق الهلال الأحمر السوري، وتمكنت السلطات السورية خلال العملية من تحرير /8/ مدنيين كانت تعتقلهم درع الفرات في سجونها بتهمة التعامل مع الدولة السورية، فيما سلّمت السلطات السورية بالمقابل /8/ مسلحين كان تمكن من أسرهم في وقت سابق خلال المعارك مع الفصائل المسلحة.
وقالت المصادر:بأنّ عملية التبادل بالمُجمل، تستهدف تحرير /30/ مختطفاً محتجزين لدى الجماعات المسلحة، مشيراً إلى أنّ عملية اليوم الأثنين كانت بمثابة مرحلة أولية من العملية بشكل عام، حيث من المقرر أن يتم تنفيذ الصفقة بالكامل وتحرير كامل المُخطتفين خلال الأيام القليلة القادمة.
ويشهد ريف حلب الشمالي الشرقي بين الحين والآخر، عمليات تبادل يستهدف الجيش السوري خلالها تحرير أكبر عدد من المُخطتفين القابعين في سجون الفصائل المدعومة تركيّاً منذ سنوات لأسباب متعلقة باتهامهم بالتعامل مع الدولة السورية ودعم الجيش السوري.
وقد حصل المركز على قائمة الاسماء المدنيين الذين دخلوا مناطق الجيش السوري بعد اتمام عملية التبادل

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق