أخبار
أخر الأخبار

بعد أشهر من تفجيرها.. المسلحون يسرقون ما تبقى من محطة زيزون بريف حماة

أفادت مصادر "مركز سورية للتوثيق" بأن عناصر المجموعات المسلحة قاموا بسرقة ما تبقى من محطة زيزون الحرارية بريف حماة الغربي، التي كانوا عمدوا إلى تفجيرها منذ أشهر.

بعد أشهر من تفجيرها.. المسلحون يسرقون ما تبقى من محطة زيزون بريف حماة

وبينت المصادر أن “المسلحين عملوا خلال الأيام الماضية على تهديم جدران المحطة واستخراج ماتبقى من حديد منها لبيعه في سوق الخردة بثمن زهيد، وذلك بعد أن تمت سرقة كافة المعدات والأجهزة الموجودة في المحطة”.

وكان مسلحون من فصيل “الحزب الإسلامي التركستاني” قاموا منذ أشهر بتدمير وحدة تبريد المحطة الحرارية، في مشهد يثبت مجدداً ممارسات الفصائل المسلحة وتعمدهم الاعتداء وتخريب المنشآت الخدمية السورية، الأمر الذي بنعكس بالنهاية بالضرر على المواطن السوري بشكل مباشر.

وفجر المسلحون حينها قواعد وحدة التبريد الضخمة في المحطة، ما أدى لسقوطها، ليباشروا بعدها بعمليات سرقة الحديد الموجود فيها، لم يكتفوا بكافة السرقات التي قاموا بها سابقاً.

وتقع محطة زيزون الحرارية لتوليد الطاقة الكهربائية في ريف حماة الشمالي الغربي، وتعد قريبة من مدينة جسر الشغور بريف إدلب، وتتألف من ثلاث مجموعات توليد غازية مع كامل ملحقاتها, استطاعة كل مجموعة /128/ ميغاواط، أي أن المحطة بإمكانها توليد /384/ ميغاواط في حال تشغيلها بكامل طاقتها، علماً أن عنفات المحطة تعمل على الوقود السائل (فيول- مازوت)، بالإضافة إلى الغاز.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق