أخبار
أخر الأخبار

الجماعات المسلحة تقصف ريف حماة بالقذائف والجيش السوري يرد

أصيب مدني بجروح إثر سقوط قذائف صاروخية أطلقتها الفصائل المسلحة المتمركزة جنوبي إدلب، باتجاه بلدة "جورين" وقرية "البركة" بريف حماة الشمالي الغربي.

الجماعات المسلحة تقصف ريف حماة بالقذائف والجيش السوري يرد

وقال مصدر محلي لـ “مركز سورية للتوثيق” أن اعتداءات المسلحين أدت أيضاً إلى أضرار في عدد من منازل المدنيين والبنى التحتية، في خرق جديد من قبل مسلحي “جبهة النصرة” والفصائل التكفيرية المتحالفة معها.

في المقابل ردّ الجيش السوري على اعتداءات المسلحين باستهداف نقاطهم وتحركاتهم بضربات مركّزة في “كنصفرة” ومحيطها وقرى “البارة” و”رويحة” بريف إدلب الجنوبي، إضافة إلى قصفه بالمدفعية الثقيلة نقاط انتشار المسلحين في “كباني” والتلال المحيطة بها بريف اللاذقية الشمالي.

وتتجدد خروقات المسلحين لوقف إطلاق النار الذي نصّ عليه “اتفاق موسكو” بين روسيا وتركيا منذ آذار الماضي، وفي الوقت الذي لم تلتزم فيه تركيا بتعهداتها الواردة في الاتفاق حول إبعاد المسلحين عن جانبي طريق “حلب-اللاذقية” الدولي، فإنها لا تمنع خروقاتهم المتكررة واعتداءاتهم على مواقع الجيش السوري ومنازل المدنيين.

وترفع هذه الاعتداءات من احتمالات عودة التصعيد إلى جبهات إدلب وإطلاق عملية عسكرية على نطاق واسع لاسيما في الريف الجنوبي للمحافظة الذي سيكون في مقدمة خيارات الجيش السوري.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق