أخبار
أخر الأخبار

توتر أمني وقصف إسرائيلي على جنوب لبنان فجر اليوم والمقاومة تعلّق

شهدت مناطق الجنوب اللبناني القريبة من الحدود مع الأراضي الفلسطينية المحتلة فجر اليوم قصفاً إسرائيلياً بالقنابل الفوسفورية الحارقة استهدف بلدتي "ميس الجبل" و"حولا".

توتر أمني وقصف إسرائيلي على جنوب لبنان فجر اليوم والمقاومة تعلّق

وقالت قوات الاحتلال الإسرائيلي إنها استهدفت مواقع استطلاع ونقاط مراقبة للمقاومة اللبنانية في الجنوب، مشيرة إلى وقوع حادث أمني أثناء تمشيطها للحدود، وهي المرة الثانية التي تزعم فيها قوات الاحتلال وقوع إطلاق نار من داخل لبنان تجاهها.

وذكرت وسائل الإعلام العبرية أن تعليمات صدرت للمستوطنين في شمال الأراضي المحتلة للتحصن بالملاجئ، قبل أن تعود للحديث عن انتهاء التوتر وعودة الحياة إلى طبيعتها.

مصادر المقاومة الإسلامية قالت بدورها إن الحادثة تعبر عن حالة القلق والتوتر التي تعيشها قوات الاحتلال، منذ إعلان المقاومة أنها سترد على القصف الإسرائيلي الذي استهدف محيط “مطار دمشق” الدولي وأودى بحياة أحد عناصر المقاومة.

وأضافت المصادر أن التوتر إسرائيلي وليس من جهة المقاومة لأنها مرتاحة، كما أنها لن تنزلق إلى حرب ولا تسعى إلى ذلك، لكنها تمتلك قرار الرد على استهداف أحد عناصرها في سورية والظرف السياسي والعسكري الملائم لذلك.

بدوره أعلن مجلس الدفاع الأعلى اللبناني أنه تقدّم بشكوى رسمية لدى مجلس الأمن ضد الاعتداءات الإسرائيلية على الأراضي اللبنانية فجر اليوم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق