أخبار
أخر الأخبار

روسيا تكشف عن عملية “الصحراء البيضاء” في البادية السورية

أصدر المتحدث باسم القوات الروسية في سورية بياناً قال فيه إن نشاط الجماعات الإرهابية المتطرفة شهد تزايداً ملحوظاً منذ إطلاق سراح عدد كبير منهم ضمن قرار "العفو" الذي اتخذته "الإدارة الذاتية".

روسيا تكشف عن عملية “الصحراء البيضاء” في البادية السورية

وأضاف البيان أن نشاط المسلحين تصاعد خلال الشهر الماضي في منطقة تعرف باسم “الصحراء البيضاء” في عمق البادية السورية، حيث ينتشر عناصر تنظيم “داعش” بشكل خفي، وقد ظهر عدد كبير منهم بعد الإفراج عنه من سجون “الإدارة الذاتية” في مناطق الجزيرة السورية حيث تتواجد القوات الأمريكية.

وأوضح المتحدث الروسي أن عملية عسكرية حملت اسم “الصحراء البيضاء” تخوضها القوات الروسية والسورية في البادية للقضاء على الإرهابيين، مبيناً أن العملية ستستمر حتى إنهاء تواجد التنظيمات الإرهابية المدعومة أمريكياً، وأشار إلى أن القوات السورية نفذت خلال الفترة من /18/ إلى /24/ آب الحالي عملية واسعة النطاق ضد المسلحين بمشاركة مستشارين روس.

وعن حصيلة العملية قال المتحدث الروسي أن الضربات الجوية لسلاح الطيران السوري الروسي المشترك والقصف المدفعي وعمليات البحث والاستطلاع في “الصحراء البيضاء” أدت إلى مقتل /327/ مسلحاً وتدمير /134/ ملجأً و/17/ نقطة مراقبة و/7/ مخازن عتاد و/5/ مخازن تحت الأرض للأسلحة والذخيرة.

ولفت بيان المتحدث الروسي إلى أن المسلحين يعطلون الحياة الاقتصادية والاجتماعية في سورية بأعمالهم الإرهابية، ويعطلون إقامة العلاقات بين القبائل العربية ودمشق، وهذا الوضع يعود بالفائدة على الولايات المتحدة ويسمح لها بتبرير وجودها في شرق سورية، مشيراً إلى أن خلايا “داعش” ضمت مسلحين تدربوا في مناطق تسيطر عليها القوات الأمريكي في سورية لاسيما “التنف” والجزيرة السورية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق