أخبار
أخر الأخبار

في أسلوب سرقة جديد.. “قسد” تستولي على الحوالات المالية المرسلة للنساء في مخيم الهول

كشفت مصادر "مركز سورية للتوثيق" عن أسلوب سرقة جديد يتبعه مسلحو "قسد" في مخيم الهول، يتمثل بالاستيلاء على الحوالات المالية التي تصل لنساء، أكثرهن من عوائل مسلحي تنظيم "داعش" القاطنين في المخيم.

في أسلوب سرقة جديد.. “قسد” تستولي على الحوالات المالية المرسلة للنساء في مخيم الهول

وشرحت المصادر أن “عدة حالات تم تأكيدها من قبل نساء حول عدم وصول حوالاتهن المالية المرسلة من قبل ذويهن أو أقاربهن من أجل إعانتهن ومساعدتهن أمام الأوضاع المعيشية السيئة الطاغية على المخيم، ليتبين أن مسؤولي قسد في المخيم استولوا عليها”.

وذكرت المصادر بأن أكثر الحوالات التي سرقتها “قسد” تعود لنساء من عوائل مسلحي “داعش”، لكن هناك بعض الحوالات التي سرقت أيضاً ولم تسلم، لنساء أخريات لا علاقة لهن بالتنظيم، وبكلتا الحالتين فإن ممارسات “قسد” غير شرعية وأسلوب جديد لسلب الأهالي المهجرين في المخيم، بما يزيد من معاناتهم.

كما أكدت المصادر على أن “مسلحي قسد هددوا محلات الصرافة والحوالات بالاعتقال والسجن إن قاموا بتسليم المبالغ المالية المحولة للنساء، وفي بعض الحالات، سمحوا فقط بتسليم مبلغ /100/ دولار في الشهر لهن، بينما تتم مصادرة باقي قيمة الحوالة من قبلهم”.

أما الذريعة التي تروج لها “ٌقسد” لتبرير عمليات سرقتها الجديدة، فهي “الخوف من عمليات الهروب”، حيث ادعت أن “تلك الأموال تستخدم بغرض التعامل مع مهربين من أجل تأمين عمليات هروب النسوة من المخيم”.

يذكر أن أوضاعاً إنسانية سيئة جداً يعيشها قاطنو مخيم الهول الواقع شرق مدينة الحسكة، سببها الرئيسي ممارسات “قسد” وسرقاتها التي تطال مختلف المساعدات الإغاثية التي تصل، في ظل إهمال شديد من قبلها لتأمين الخدمات والرعاية الصحية اللازمة بما يخفف من معاناة القاطنين، خصوصاً أن العدد الأكبر من سكان المخيم هم نساء وأطفال.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق