أخبار
أخر الأخبار

مسلحون يعتدون بالضرب على مواطن بعد سلبه أمواله في ريف عفرين

نقلت مصادر "مركز سورية للتوثيق" أن مواطناً من قرية "سنارة" في ناحية الشيخ حديد بريف عفرين، تعرض للضرب المبرح من قبل مسلحين من الفصائل المدعومة تركياً، بعد أن قاموا باقتحام منزله وسرقته.

مسلحون يعتدون بالضرب على مواطن بعد سلبه أمواله في ريف عفرين

وبينت المصادر أن مجموعة من المسلحين اقتحموا منزل المواطن بشكل مفاجئ وانهالوا عليه بالضرب دون معرفة السبب، ومن ثم سرقوا ما يوجد في البيت من أموال ولاذوا بالفرار.

وأشارت المصادر إلى أن المعتدى عليه تم نقله للمشفى وهو يعاني من إصابات بليغة، بسبب أن المسلحين تعمدوا استخدام أسلحتهم الرشاشة في ضربه بشكل مفرط، ما أدى لسقوطه على الأرض وفقدانه الوعي.

وأضافت المصادر أن “الحادثة يتوقع أنها جاءت من دافع ثأر شخصي بين المواطن وشخص ما لديه أقارب داخل أحد الفصائل المسلحة، استخدمهم من أجل الاعتداء على المواطن”، إلا أن هذه المعلومات تبقى مجرد توقعات وأحاديث يتم تداولها بين الأهالي.

وتكثر تلك الحوادث التي يتعرض لها المدنيون في مناطق سيطرة الفصائل المسلحة المدعومة تركياً، خصوصاً بمنطقة عفرين التي تشهد بشكل شبه يومي جرائم خطف وقتل، إضافةً للحملة التي يشنها المسلحون بهدف تهجير الأهالي من منازلهم والاستيلاء عليها بقوة السلاح، حيث سجلت خلال الفترة الماضية العديد من جرائم طرد المدنيين من منازلهم بحجج مختلفة، مع الاعتداء بالضرب على الرافضين للأمر، أو اعتقالهم.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق