أخبار
أخر الأخبار

اشتباكات وقصف متبادل بين فصيلين مدعومين تركياً بسبب خلاف على السرقات في الحسكة

تجددت الاشتباكات بين مسلحي الفصائل المدعومة تركياً في ريف الحسكة إثر خلافاتهم المتكررة على تقاسم المسروقات.

اشتباكات وقصف متبادل بين فصيلين مدعومين تركياً بسبب خلاف على السرقات في الحسكة

تجددت الاشتباكات بين مسلحي الفصائل المدعومة تركياً في ريف الحسكة إثر خلافاتهم المتكررة على تقاسم المسروقات.

وقال مصدر محلي لـ “مركز سورية للتوثيق” أن اشتباكات واسعة بين مسلحي فصيل “السلطان مراد” من جهة ومسلحي فصيل “الحمزات” من جهة أخرى، اندلعت في قرى ناحية “تل تمر” غرب الحسكة التي تخضع لسيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها.

وبحسب المصدر فقد امتدت الاشتباكات إلى قرى “مشعفة” و”المحمودية” و”عنيق الهوى” و”قبور قراجنة” و”مناخ” بريف “تل تمر”، واستخدم خلالها المسلحون من كلا الطرفين الأسلحة الرشاشة والقذائف، إضافة إلى تعرّض قرية “مناخ” لقصف بالصواريخ.

وأوضح المصدر أن الاشتباكات بين الفصيلين اندلعت إثر خلاف على المسروقات كما يحدث عادةً بين مسلحي الفصائل الموالية لأنقرة، مشيراً إلى أن المسلحين أحرقوا /3/ منازل لمهجرين من المنطقة بسبب خلافهم على الجهة التي ستستولي عليهم.

وأسفرت الاشتباكات عن سقوط عدد من القتلى والجرحى من الطرفين، بينما لم تتدخل القوات التركية المتواجدة في المنطقة، وفق عادتها التي جرت على ترك الاقتتال بين الفصائل يحتدم حتى النهاية، وخاصة بعد أن كانت تركت تلك الفصائل تعتمد على السرقات لتمويل نفسها بعد تخفيض الدعم التركي لها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق