أخبار
أخر الأخبار

تصاعد التوتر بين الأهالي و”قسد” في “جديد عكيدات” ومظاهرات في “الباغوز”

تصاعدت اليوم حدة التوتر بين أهالي بلدة "جديد عكيدات" بريف دير الزور الشرقي وبين عناصر "قسد" بعد المواجهات التي جرت يوم أمس بين الطرفين.

تصاعد التوتر بين الأهالي و”قسد” في “جديد عكيدات” ومظاهرات في “الباغوز”

وقال مصدر محلي لـ “مركز سورية للتوثيق” أن سكان البلدة من أبناء قبيلة “العكيدات” طردوا مسلحي “قسد” من البلدة، وسيطروا على عدد من مواقعهم كما احتجزوا عدداً من العناصر، رداً على اعتقال “قسد” أحد أبناء البلدة وإطلاقها الرصاص الحي يوم أمس في مواجهة احتجاج الأهالي ما أدى إلى إصابة الشاب “عطا الله الحسين” بجروح خطيرة.

وأضاف المصدر أن “قسد” أرسلت تعزيزات عسكرية حاصرت بها “جديد عكيدات” ومنعت حركة الدخول والخروج منها، مشيراً إلى أن اشتباكات مسلحة شهدتها البلدة بين مسلحي “قسد” من جهة وبين الأهالي من جهة أخرى.

وفي السياق ذاته، شنّت “قسد” حملة مداهمات واعتقالات ليلة أمس في بلدة “الباغوز” شرقي دير الزور واعتقلت خلالها عدداً من المدنيين لأسباب مجهولة، إضافة إلى اعتقال عضو مجلس في “الإدارة الذاتية” ورئيس المجلس المحلي لبلدة “الباغوز” “سالم الخلف” وشقيقيه “طارق” و “صديق” وإصدار قرار بتعطيل عمل المجلس المحلي للبلدة حتى إشعار آخر.

وانطلقت صباح اليوم مظاهرات شعبية عارمة في “الباغوز” احتجاجاً على حملة المداهمات، حيث طالب خلالها المحتجون بإطلاق سراح المعتقلين ووقف ممارسات الترويع بحق المدنيين.

يذكر أن دير الزور تشهد غلياناً شعبياً مستمراً ضد “قسد” وممارساتها في المنطقة، واتباعها باستمرار منهج العنف والاعتقالات بحق الأهالي، فيما تصاعدت في الآونة الأخيرة الدعوات لتشكيل مقاومة شعبية من القبائل والعشائر العربية في الجزيرة السورية لمواجهة “قسد” وطردها مع داعمها الأمريكي من المنطقة.

تصاعد التوتر بين الأهالي و”قسد” في “جديد عكيدات” ومظاهرات في “الباغوز”

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق