أخبار
أخر الأخبار

“قوات تحرير عفرين” تتبنى استهداف نقطة مراقبة تركية بريف حلب

أعلنت مجموعة "قوات تحرير عفرين" مسؤوليتها عن استهداف نقطة المراقبة التركية في قرية "الغزاوية" غرب "عفرين" بريف حلب الشمالي.

“قوات تحرير عفرين” تتبنى استهداف نقطة مراقبة تركية بريف حلب

وأصدرت المجموعة بياناً وعدت فيه بأنها ستنشر مقاطع مصورة توثّق نتائج العملية يوم غد لنقله إلى الرأي العام.

جاء ذلك بعد تعرض نقطة مراقبة تركية في قرية “الغزاوية” أمس لقصف لم يعرف مصدره حينها لكنه أسفر عن وقوع إصابات بين الجنود الأتراك، كما أفادت مصادر محلية لـ”مركز سورية للتوثيق” أن انفجاراً آخر ضرب مقراً للقوات التركية في قرية “جلمة” بريف “عفرين” وسط تعتيم إعلامي منع من معرفة نتائجه، إلا أن المصادر شهدت وصول مروحيات تركية إلى المنطقة لنقل المصابين.

وبينما لم تصدر وزارة الدفاع التركية أي تصريح بشأن الحادثتين، فإن استهداف النقطة التركية بشكل مباشر يعد من أبرز عمليات “قوات تحرير عفرين” في المنطقة، لاسيما وأنه ضرب القوات التركية مباشرة وتسبب بخسائر في صفوفهم.

وكان سبق لـ”قوات تحرير عفرين” أن أعلنت مسؤوليتها عن عدة عمليات في مناطق “عفرين” استهدفت القوات التركية والفصائل المدعومة تركياً إلا أن هذه العملية تعد الأبرز نوعاً.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق