أخبار
أخر الأخبار

الفصائل المدعومة تركياً تقتل طفلاً وتعتقل فتاة قاصر في عفرين شمال حلب

أقدم مسلح من الفصائل المدعومة تركياً على قتل طفل في عفرين، كما اعتقل مسلحون آخرون فتاة قاصراً في ريف المنطقة الواقعة شمال حلب.

الفصائل المدعومة تركياً تقتل طفلاً وتعتقل فتاة قاصر في عفرين شمال حلب

خالد اسكيف

وذكرت مصادر محلية لـ “مركز سورية للتوثيق” أن أحد عناصر فصيل “الفرقة التاسعة” المدعوم تركياً قام بإشهار سلاحه في شارع “الفيلات” وسط مدينة عفرين وبدأ بإطلاق النار بشكل عشوائي ما أدى إلى خسارة طفل حياته متأثراً برصاصة أصيب بها.

وفي حادثة أخرى قام عناصر من فصيل “أحرار الشرقية” المدعوم تركياً في قرية “قاسم” بناحية “راجو” بريف “عفرين”، باعتقال فتاة قاصر تدعى “مريم عبديك شيخو” وتبلغ من العمر /17/ عاماً بعد أن ألصقوا بها تهمة التعامل مع “قسد” التي انتهى وجودها في المنطقة قبل أكثر من عامين، أي حينما كانت “شيخو” في الخامسة عشرة من عمرها، وتم اقتياد الفتاة إلى أحد سجون الفصيل ليصبح مصيرها مجهولاً بعد ذلك.

وتستمر القوات التركية والفصائل الموالية لها في عفرين بارتكاب مختلف أنواع الانتهاكات والجرائم بحق المدنيين الذين ما يزالون يدفعون منذ آذار /2018/، ثمن سيطرة الفصائل على مناطقهم، ويقعون ضحايا لجرائم المسلحين من قتل وخطف وتعذيب وسرقة، وفرض للضرائب والإتاوات، حيث يتم تبرير جميع تلك الانتهاكات بتهمة جاهزة يتم إلصاقها بجميع الأهالي تتمثل بالتعامل مع “قسد”.

وبحسب مصادر مطلعة فإن السياسة التركية منذ السيطرة على عفرين تتمحور حول الضغط على السكان المحليين لترك مناطقهم، بهدف توطين عائلات المسلحين في المنطقة بدلاً منهم، في عملية تغيير ديمغرافي تمثّل واحدة من جرائم الحرب التي ترتكبتها تركيا في الشمال السوري.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق