أخبار
أخر الأخبار

مشفى وغرفة طوارئ جديدة.. سورية تتجهز لموجة ثانية من فيروس كورنا

أعلنت وزارة الصحة السورية عن تشكيل غرفة إدارة الطوارئ واستمرار عمليات استكمال مشفى جديد للطوارئ، استعداداً لموجة جديدة لفيروس كورونا من الممكن أن تشهدها البلاد.

مشفى وغرفة طوارئ جديدة.. سورية تتجهز لموجة ثانية من فيروس كورنا

وأوضحت الوزارة أن غرفة إدارة الطوارئ تهدف إلى تنظيم حركة سيارات الإسعاف التي تنقل مرضى كورونا إلى المشفى المناسب حسب إشغال الأسرّة وتوفرها من خلال الربط مع محطات نداء الإسعاف، كما تعمل على جمع وتحديث البيانات المتعلقة بكورونا من المشافي العامة والخاصة.

وأضافت الوزارة أن بالنسبة لمشفى الطوارئ الجديد، فهو بطور الاستكمال ويقع داخل مدينة الفيحاء الرياضية بدمشق، ذاكرةً أنه يتسع لـ /120/ سريراً، بالإضافة لـ /100/ سرير آخر سيتم وضعهم في الخدمة عند الحاجة لهم، على أن يستقبل هذا المشفى حالات كورونا المستقرة والتي تحتاج للأوكسجين فقط.

وكانت الحكومة السورية خففت خلال الأشهر الماضية من الإجراءات الاحترازية ضد فيروس كورونا، رغم أن أعداد الإصابات كانت تشهد ارتفاعاً ملحوظاً حينها، علماً أن اضطرار الحكومة لتخفيف تلك الإجراءات جاءت بعد أن نتج عن قرارات الإغلاقات بسبب الجائحة، منعكسات معيشية سلبية، وخاصة أن البلاد تعاني من أزمة اقتصادية حادة، لأسباب تأتي في مقدمتها العقوبات غير الشرعية المفروضة عليها.

وخلال الأسابيع الماضية، انخفضت نسبة الإصابات اليومية المسجلة بفيروس كورونا في البلاد، إلا أن هذا الأمر لا يقلل من شأن تحذيرات منظمة الصحة العالمية ومخاوفها التي تتحدث فيها عن احتمالية ظهور موجة انتشار جديدة للفيروس في سورية.

يذكر أن عدد الإصابات المسجلة بفيروس كورونا في سورية، بلغ حتى يوم الاثنين /4774/ إصابة، شفي منها /1331/ حالة، وتوفيت /228/ حالة أخرى، في الوقت الذي تخطى به عدد الإصابات حول العالم الـ /38/ مليون إصابة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق