أخبار
أخر الأخبار

/15/ قتيلاً جديداً من المسلحين السوريين في أذربيجان.. وآخرون يتنازلون عن رواتبهم للعودة إلى سورية

أفادت مصادر "مركز سورية للتوثيق" بمقتل /15/ مسلحاً من الفصائل السورية، الذين تم نقلهم إلى أذربيجان، للقتال هناك ضد القوات الأرمنية خلال الحرب الدائرة بين البلدين.

/15/ قتيلاً جديداً من المسلحين السوريين في أذربيجان.. وآخرون يتنازلون عن رواتبهم للعودة إلى سورية

وبينت المصادر أن عدد قتلى المسلحين السوريين المتواجدين في أذربيجان بمعارك إقليم “قره باغ” ارتفع إلى /135/ قتيلاً، نقلت جثث بعضهم إلى سورية مؤخراً، مع بقاء العدد الأكبر من تلك الجثث في أذربيجان حتى الآن.

وأوضحت المصادر أن حالة استياء كبيرة تسود بين صفوف مسلحي الفصائل السورية بأذربيجان، نتيجة الضغوطات التي يتعرضون لها من قبل قادة فصائلهم والجيش التركي، وزجهم في الصفوف الأولى بمعارك عنيفة، ما جعل عدد قتلاهم يرتفع بشكل كبير، إلى جانب عدم الاهتمام بجرحاهم بالشكل اللازم.

وأشارت المصادر إلى أن “المسلحين يرون في عدم إعادة جثث القتلى إلى سورية، أمراً متعمداً، فمن أعداد القتلى كلهم، لم تعد سوى نسبة ضئيلة من جثثهم إلى سورية لتسليمها لذويهم، الأمر الذي سبب تخوفاً تركياً من تداول صور وأخبار هؤلاء القتلى في سورية، بما يكشف زيف ادعاءات أنقرة حول عدم استخدامها المسلحين السوريين في الحرب الأذرية- الأرمينية.

وبحسب ما أكدته مصادر “مركز سورية للتوثيق”، بأنه وفي ظل الخسائر التي يتعرض لها المسلحون والضغوطات التي تفرض عليهم، فإن عدداً ليس بقليل منهم، تخلوا عن عقودهم ورواتبهم وكافة الأمور التي قدمت لهم من قبل تركيا، مطالبين بالسماح لهم بالعودة إلى سورية.

ورغم أن تركيا تصطدم بحالة التوتر ورفض استمرار القتال من قبل مسلحي الفصائل السورية المتواجدين في أذربيجان، إلا أنها ما زالت مستمرة عبر معسكراتها الموجودة على الحدود السورية التركية، في عمليات تجنيد دفعات جديدة من المسلحين من أجل زجهم في الصراع الأذري- الأرميني، حيث يتم التجهيز حالياً لنقل حوالي /400/ مسلح، أعطيت التعليمات لهم بالاستعداد للسفر في أية لحظة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أصابات

رسالة

إغلاق
إغلاق